Menu
حضارة

الثوابتة: مسيرة العودة مستمرة حتى تحقيق أهدافها

هاني الثوابتة مخيمات العودة

غزة _ بوابة الهدف

اعتبر عضو اللجنة المركزية العامة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين هاني الثوابتة، أن "أحد أهم إنجازات مسيرات العودة هو أن الوحدة الميدانية بين كافة مكونات شعبنا تجسدت في الميدان".

وأضاف الثوابتة خلال كلمة له في مخيمات العودة شرقي غزة، أن "مسيرات العودة أكدت على التلاحم بين أبناء شعبنا الفلسطيني والقيادة الفلسطينية"، لافتاً أن "كل المستويات السياسية حاضرة مع أبناء شعبها في الميدان وتقف معهم وتتكامل معهم حتى تحقق المسيرات أهدافها".

وأشار الثوابتة أن "الصورة المشرقة واللامعة لجماهير شعبنا والتي تجسدت اليوم بتلبية الآلاف ليوم القدس العالمي هي أحد أهم أسباب استمرارية مسيرات العودة ونجاحها في تحقيق الكثير من الإنجازات"، مُضيفًاة: "ونحن نمضي بهذه المسيرات في الجمعة الحادية عشر في مليونية القدس وفي يوم القدس العالمي نحمل هذه الأهداف التي وضعتها مكونات الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار أمانة في أعناقنا وفي قلوبنا ووجداننا إلى أن تتحقق هذه الأهداف وإلى أن ينتصر شعبنا في معركة العودة والحرية".

ودعا الثوابتة جماهير شعبنا إلى مزيد من الاستمرارية والعطاء والتواصل والتلاحم وتوسيع مساحات الاشتباك في كل أماكن تجمعات شعبنا في الوطن والشتات.

وأصيب أكثر من 100 فلسطيني، عصر اليوم، الجمعة، بالرصاص الحي وبالاختناق جراء قمع قوات الاحتلال الصهيوني للمشاركين في جمعة "مليونية القدس" ضمن فعاليات مسيرات العودة الكبرى على طول الشريط الحدودي، شرقي قطاع غزة.

ويحيي الفلسطينيون، اليوم الجمعة، يوم القدس العالمي الذي يوافق ذكرى احتلال مدينة القدس كاملة من الاحتلال الصهيوني عام 67.

وبدأت مسيرة العودة الكبرى، يوم الجمعة الثلاثين من آذار/مارس، تزامنًا مع ذكرى يوم الأرض، وتقام فيها خمسة مخيمات على طول السياج الفاصل في مناطق قطاع غزّة من شماله حتى جنوبه.