Menu
حضارة

"صحن شوربة بـ7 شيكل"

تعبيرية

عبير أيوب

اشتغلت مبارح ع قصة من غزة عن الرجال اللي بالشجاعية بيعمل شوربة فريكة و بيوزعها ع الجيران ببلاش؛ قلتله بيلزمني احكي مع حد من اللي حواليك و جايين ياخدو صحن شوربة.. انا مع اني بنت البلد اتخيلت انه الطنجرة بس للجيران و القرايب.. قامت حكت معي وحدة جاي من البريج للشجاعية عشان الصحن،، قلتلها قديش دفعتي مواصلات؟ قالت ٧ شيكل. قلتلها طيب كنتي اشتريي رز ولا عدس فيهم. حكتلي لا باخد صحنين شوربة مع لحمة اوفرلي لانه السبعة شيكل بيجبوش بهارات وغاز و رز مع بعض.

انا اول مرة بحياتي بكون بعمل مقابلة و معرفش احضّر سؤال تاني و أصفن بالجواب.

السؤال المهم حالياً هو كيف المسئولين عن غزة بيقدروا يناموا عادي و في ناس هيك عايشين معهم؟