على مدار الساعة
أخبار » فلسطين الآن

اجتماعات حثيثة قبيل انعقاد الجمعيّة العامة.. وترجيح "إدانة الاحتلال"

11 حزيران / يونيو 2018
مسيرات العودة في غزة- 14 مايو 2018
مسيرات العودة في غزة- 14 مايو 2018

فلسطين المحتلة_ بوابة الهدف

تعقد المجموعتان العربية والإسلامية والبعثة الفلسطينية في الجمعية العامة للأمم المتحدة اجتماعات متواصلة، قبيل انعقاد الدورة الطارئة العاشرة للجمعية تحت بند "مُتّحدون من أجل السلام"، الأربعاء المقبل، لطرح مشروع القرار حول توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

وقال مندوب فلسطين في الأمم المتحدة، رياض منصور، إنّ المجموعتين العربية والإسلامية، تجتمعان اليوم الاثنين، كلٌ على حدة، للاتفاق على الاستراتيجيات والتكتيكات التي سيتم اللجوء إليها خلال الجلسة المرتقبة للجمعية العامة. إضافة للقاءات مع مجلس سفراء دول الاتحاد الأوروبي، ومجموعة الدول الإفريقية، للضغط من أجل أن يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، جراء انتهاكات الاحتلال المتواصلة.

ومن المقرر أن يتم التصويت في الجمعية العامة، الأربعاء، على مشروع قرار يُدين دولة الاحتلال، وإجرامها بحق الفلسطينيين المُتظاهرين بصورة سلمية في مسيرات العودة شرق قطاع غزة، ما أسفر حتى اليوم عن استشهاد 127 فلسطينيًا، وإصابة 14 ألفًا.

وعقد مجلس الأمن أكثر من جلسة منذ بدء مسيرات العودة، عملت خلالها الولايات على إسقاط كل مشاريع القرارات التي قُدّمت لإدانة "إسرائيل"، عبر استخدامها حق النقض "الفيتو"، كان آخرها الأسبوع الماضي. فيما لا تتمتّع الدول الأعضاء في الجمعيّة العامة بحقّ النقض، الأمر الذي يُرجّح إمكانيّة صدور قرار بإدانة دولة القتل الصهيونية، دون أن تستطيع واشنطن منعه.

وعليه رجّح المندوب الفلسطيني رياض منصور اعتماد مشروع القرار في الجمعية العامة. وهو ما يعني "بقاء هذا الملف حيًّا ضمن مناقشات المجتمع الدولي، كما سيعقبه توصيات من الأمين العام ضمن تقريره عقب اعتماد المشروع، لاعتمادها في مشروع قرار جديد ملزم للتنفيذ"، بحسب منصور.

متعلقات
انشر عبر