على مدار الساعة
أخبار » فلسطين الآن

أسرى فتح بسجون الاحتلال يخوضون إضرابًا رفضًا للعقوبات على غزة

14 حزيران / يونيو 2018

غزة_ بوابة الهدف

بدأ أسرى حركة فتح من قطاع غزة خطوات احتجاجية، داخل زنازين الاحتلال الصهيوني، رفضا للعقوبات التي فرضتها السلطة الفلسطينية على القطاع والتي طالت رواتبهم.

وبحسب بيان صادر عن أسرى غزة من حركة فتح بالسجون، أكدته هيئة  شؤون الأسرى والمحررين، تصل ذروة الاحتجاج ثالث أيام عيد الفطر، المتوقع غدا، إذ سيخوض المعتقلون إضرابا مفتوحا عن الطعام.

وتعتبر هذه الخطوات هي الأولى التي يعلنها الأسرى ولا تكون موجهة لمصلحة السجون الصهيونية وسلطات الاحتلال.

واعتبر الأسرى أن استهدافهم في قوتهم وقوت ذويهم وأطفالهم هو استهداف لكل ما هو وطني ونضالي، كما أنه استهداف يتماشى مع صفقة القرن، ويلبي أوامر ليبرمان بقطع رواتب الأسرى.

ودعوا إلى تشكيل لجنة وطنية نزيهة لمحاسبة من قام و تجرأ عليهم وعلى ذويهم، وأكدوا أنهم لن يتراجعوا عن هذه الخطوات "إلا بظهور نتائج اللجنة و محاسبة المسؤول عن ذلك".

وطالبوا بإعادة رواتب الأسرى كاملة بقرار فوري و ينفذ، مشددين على أنهم لن يقبلوا بوعود. إضافة إلى إنصاف الأسرى العسكريين وفق القانون و إعطائهم استحقاقاتهم المالية والدرجة العسكرية "الرتبة".

كما دعا البيان "الحكومة برئاسة الحمد الله إلى تقديم استقالتها فورا لأنها لم تصن حقوق الشعب".

متعلقات
انشر عبر