Menu
حضارة

"وردة ومكنسة".. كتاب مؤلفه "زبال سويسري"

الهدف_سويسرا_وكالات:

"وردة ومكنسة"، عنوان كتاب ليس مؤلفة سوى رافع الزبالة في الأحياء العتيقة لمدينة فريبورغ السويسرية.

ومثّل الإعلان عن صدور هذا الكتاب، وما واكبه من اهتمام اعلامي فرصة لهذا الرجل البالغ من العمر 54 عاما والأب لسبعة أطفال لكي يقدّم نسخا من مؤلفه إلى أشخاص طبعوا حياته مثل سادن الكتدرائية وبائعي الورد الذي كان يعرفهم منذ بدأ عمله قبل 29 عاما، والذين كانوا يمنحونه كل أسبوع زهرة ليضعها على العربة التي كان يدفعها.

ويعدّ هذا الكتاب الذي اختار له عنوان "وردة ومكنسة" إفادة قيّمة، مفعمة بالحب والتضامن مع شركاء المهنة.

وقال مؤلفه خلال ندوة صحفية عقدت للغرض أن "هذا الكتاب كان لابد أن يرى النور يوما ما".

وختم بالقول: "خلال سنوات العمل الطويلة في كنس الشوارع، تكوّنت لدىّ علاقات صداقة قوية ربما لأنها تأسست على البساطة وطيبة القلب والتواضع"، وأردف: "نعم أنا كنّاس، وأعتزّ بذلك". فهل مازال هناك من يقول إن أبناء الكناسين لا يصلح أن يتولّوا مهنة القضاة؟؟