Menu
حضارة

إصابات في اعتداء قوات الاحتلال على جمعة "الوفاء للجرحى"

DgTF6K2WkAEW8Oh

غزة _ بوابة الهدف

أصيب عددٌ من المواطنين برصاص قوات الاحتلال، اليوم الجمعة، إثر قمع المشاركين في مظاهرات جمعة "الوفاء للجرحى"، ضمن فعاليات مسيرة العودة وكسر الحصار، على طول الحدود الزائلة شرقي قطاع غزّة.

وشهدت مناطق شرق رفح وشرق خزاعة وشرق غزّة اعتداءٍ وإطلاق نار من جانب جنود الاحتلال تجاه المواطنين، كما جرى إطلاق قنابل الغاز والصوت تجاههم، ما أدى لإصابات بالاختناق وغيرها بالرصاص.

وأشعل الشبان الإطارات المطاطية في محاولة للتغطية على قناصة الاحتلال، كما تم إطلاق عدة طائرات ورقية وبالونات حارقة تجاه الأراضي المحتلة، ما أدى لاشتعال عدة حرائق.

وكانت الهيئة العليا لمسيرة العودة دعت للتحشيد وللمشاركة  الواسعة في جمعة "الوفاء لجرحى مسيرات العودة وكسر الحصار"، والخروج من كافة قرى ومدن ومخيمات قطاع غزة نحو مخيمات العودة شرق غزة.

وقالت الهيئة أن ذلك "للتأكيد على سلمية المسيرة وجماهيريتها وعلى استمرارها حتى تحقق أهدافها التي انطلقت من أجلها وهي  حماية حقنا في  العودة الى فلسطين وكسر الحصار الظالم عن غزة ورفضًا لصفقة القرن الأمريكية وما يسمى بالوطن البديل عن فلسطين".

وبيّنت أنه سيبدأ التواجد في المخيمات مع صلاة العصر مباشرة حتى نهاية يوم الجمعة الساعة السابعة والنصف مساءً.

وارتكبت قوات الاحتلال مجزرة بحق المتظاهرين السلميين في قطاع غزة، وأدت إلى استشهاد أكثر من 130 مواطنًا، وإصابة أكثر من 14 ألف آخرين بينهم أعداد كبيرة من الحالات الخطيرة، منذ 30 آذار/مارس، خلال مسيرة العودة، ومن بين الشهداء قضوا في مجزرة يوم الاثنين الماضي 14 ايار/مايو. 

وبدأت مسيرة العودة الكبرى، يوم الجمعة الثلاثين من آذار/مارس، تزامنًا مع ذكرى يوم الأرض، وتقام فيها خمسة مخيمات على طول السياج الفاصل في مناطق قطاع غزّة من شماله حتى جنوبه.