Menu
حضارة

السودان ترعى محادثات مباشرة بين زعيميْ الجنوب بدءًا من الاثنين

مباحثات مباشرة بين سلفاكير ومشار الإثنين المقبل بالخرطوم

بوابة الهدف _ وكالات

كشفت مصادر سودانية رسمية، النقاب عن استضافة الخرطوم لمحادثات مباشرة بين رئيس دولة جنوب السودان ميارديت سيلفاكير ونائبه السابق رياك مشار، يوم الاثنين المقبل.

وذكرت وكالة السودان للأنباء، أنه تقرر انطلاق دورة المحادثات المباشرة بين زعيمي جنوب السودان في الخرطوم، في 25 حزيران (يونيو) الجاري، تحت رعاية الرئيس عمر البشير.

ونقلت الوكالة عن السفير قريب الله الخضر الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية السودانية، بان الترتيبات الان تجري لنقل الطاقم الفني للتفاوض التابع للإيقاد للخرطوم وذلك لتقديم الدعم والمساندة اللازمين للرئيس عمر البشير وفريق الوسطاء السودانيين.

واضاف قريب الله بان الترتيبات اللازمة تجري لإنجاح هذه المفاوضات واعطائها دفعاً جديداً خاصة وأنها تتزامن مع تدشين مساعي السودان لإعادة تأهيل حقول النفط في جنوب السودان في زيارة ميدانية يقوم بها وزيرا النفط في البلدين بشكل متزامن مع انطلاق المحادثات، وفق تعبيره.

واختتمت امس بالعاصمة الإثيوبية اديس أبابا أعمال قمة منظمة الإيقاد الطارئة حول جنوب السودان والتي التقى فيها الرئيس ميارديت سلفا كير ونائبه السابق دكتور رياك مشار وتصافحا أمام القمة.

وكانت الحكومة السودانية أعلنت مطلع حزيران (يونيو) الجاري عن مبادرة جديدة للرئيس عمر البشير، لحل الأزمة السياسية بجنوب السودان، من خلال الترتيب للقاء مشترك يجمع سلفا كير ومشار، بالعاصمة الخرطوم.

ومنذ العام 2013، تعاني دولة جنوب السودان، التي انفصلت عن السودان عبر استفتاء شعبي عام 2011، حربًا أهلية بين القوات الحكومية وقوات المعارضة اتخذت بُعدًا قبليًا، ولم يفلح اتفاق سلام وقع عام 2015 في إنهائها.