Menu
حضارة

التحقيق مع نتنياهو 4 ساعات.. ومحاموه: المحقق متحيز

اللواء ريتمان قائد وحدة التحقيقات الصهيونية 433 ونتنياهو

بوابة الهدف - إعلام العدو/ترجمة خاصة

بعد أن تم التحقيق مع رئيس وزراء الكيان المحتل بنيامين نتنياهو على مدى أربع ساعات اليوم، في مقره الرسمي في القدس المحتلة في قضية الفساد الحكومي مع شركة بيزك المعروفة إعلاميا بالقضية 4000، وبعد أن أصبح واضحا تضييق الخناق على نتنياهو وزوجته في هذه القضية، اتهم محامو الزوجين نتنياهو رئيس الوحدة (433) اللواء روني ريتمان، الذي يرأس التحقيقات بالتحيز ضد نتنياهو وزوجته. وزعم المحامون أن أي مسألة ضد الزوجين تناقشها وتحقق بها الوحدة تحت قيادة ريتمان مشكوك بها، مطالبين بإعادة فحص التحقيقات.

ومن المتوقع أن يتم استجواب نتنياهو مرة أخرى على الأقل في القضية (1000) المتعلقة بتلقي رشاوى، والقضية (2000) الخاصة بالمؤامرة التي أدارها نتنياهو مع مالك صحيفة يديعوت أحرونوت لتغطية إيجابية، كما تم التحقيق مع الملياردير بول إلوفيتش المالك للحصة الكبرى في شركة بيزك وموقع (واللا الأخباري).

يذكر أن هذه هي المرة العاشرة التي يخضع فيها نتنياهو للتحقيق وهي المرة الأولى بعد الدليل الذي قدمه شاهد الدولة نير هيفتز، و ركز التحقيق على المعلومات والأشرطة التي أرسلها هيفيتز ، والتي يبدو أنها تعزز الشكوك في أن التغطية المتحيزة والمتعاطفة لمصلحة نتنياهو على (والا!) كانت في مقابل الفوائد التي تلقتها بيزك من رئيس الوزراء عندما كان يشغل أيضا منصب وزير الاتصالات. بنيامين نتنياهو نفى عبر مكتبه وجود معلومات جديدة مكررا مزاعمه أن لا صحة ولا أساس للشبهات ضده وأن الملف (4000) هو ملف وهمي.