Menu
حضارة

نائب وزير الخارجية الروسي يستقبل وفدًا مركزيًا من الجبهة الشعبية

موسكو _ بوابة الهدف

استقبل وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف ومبعوث الرئيس بوتين للشرق الاوسط في دار الضيافة التابع لوزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، وفدًا من المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ضم أبو أحمد فؤاد نائب الأمين العام للجبهة والدكتور ماهر الطاهر عضو المكتب السياسي مسؤول دائرة العلاقات السياسية.

وجرى خلال اللقاء بحث التطورات السياسية على الصعيد الفلسطيني والأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، ونقل الوفد الفلسطيني رؤية الجبهة الشعبية للأوضاع داخل الأراضي المحتلة وفي الشتات.

وأكد وفد الجبهة على "اصرار الشعب الفلسطيني على مواجهة مخططات تصفية القضية الفلسطينية وخاصة ما يسمى بـ"صفقة القرن" والعمل على احباط هذه المؤامرة". مُؤكدًا على "اصرار الشعب الفلسطيني على مواصلة الكفاح والمقاومة في التصدي للمخططات الصهيونية التي تستهدف القضية الفلسطينية".

وشدد الوفد على "أهمية وضرورة إنهاء الانقسام الفلسطيني-الفلسطيني وإعادة بناء الوحدة الوطنية الفلسطينية من خلال عقد مجلس وطني فلسطيني توحيدي وشامل للحفاظ على منظمة التحرير، وإعادة بناء مؤسساتها على أسس ديمقراطية للتصدي للمخططات الخطيرة التي تستهدف تصفية الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني".

ونقل وفد الجبهة تحيات الشعب الفلسطيني لروسيا الاتحادية ومواقفها الداعمة للحقوق الوطنية الفلسطينية.

اقرأ ايضا: وفد مركزي من الجبهة الشعبية يصل العاصمة الروسية

من جانبه، أكد السيد بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي دعم روسيا الاتحادية للشعب الفلسطيني وحقوقه الثابتة وغير القابلة للتصرف، كما أكد أيضًا على أهمية تحقيق الوحدة الوطنية لمواجهة التحديات الخطيرة التي يواجهها الشعب الفلسطيني وخاصة ما يسمى بـ" صفقة القرن".

وتم التأكيد على تعميق وتطوير العلاقات الثنائية بين روسيا الاتحادية و الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، في حين استمر اللقاء لمدة ثلاث ساعات.

وفي السياق، سيلتقي وفد الجبهة صباح الغد السيد فيتالي ناوومكن مدير معهد الاستشراق في روسيا الاتحادية.