Menu
حضارة

والجيش يستدعي جنود الاحتياط

"الكابينت" يفوض جيش الاحتلال بالرد عسكريًا على كل طائرة ورقية تُطلق من غزة

فلسطين المحتلة_ بوابة الهدف

أصدر المجلس الوزاري الصهيوني المصغر للشؤون السياسية والأمنية (الكابنيت)، مساء اليوم الأحد، أمرًا  لجيش الاحتلال بالعمل على إنهاء استنزاف الطائرات والبالونات الحارقة التي تطلق من قطاع  غزة ، وبالرد عليها عسكريًا.

وذكرت وسائل إعلامٍ عبرية، أن (الكابنيت) فوَّض الجيش "في ختام اجتماع استثنائي له اليوم بالرد عسكريًا على كل طائرة وبالون حارق".

وفي السياق، قرر جيش الاحتلال تعزيز نشر بطاريات القبة الحديدية في جنوب  فلسطين  المحتلة و"تل أبيب".

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال، إنه "نظرًا لتقييم الوضع الأمني فقرر الجيش تعزيز نشر بطاريات القبة الحديدية في الجنوب ومنطقة غوش دان، كما تقرر استدعاء جنود الاحتياط لدعم سلاح الدفاع الجوي".

وما يزال جيش الاحتلال الصهيوني يحاول إيجاد حل لهذا الأسلوب واستخدم مُؤخرًا منظومة ليزرية لتتبع الطائرات والبالونات في الجو ومن ثم إسقاطها، لكنه فشل في ذلك.

وابتدع الشبان في قطاع غزة طريقة الطائرات الورقية خلال مسيرات العودة الشعبية التي انطلقت بنهاية شهر مارس الماضي، وازداد استخدامها خلال الأيام الماضية نظرًا للنجاح الكبير الذي تحققه.

وخلال فعاليات مسيرة العودة، نجح الشبان في إحراق مئات الدونمات الزراعية للمستوطنين في مستوطنات غلاف غزة بواسطة الطائرات الورقية والبالونات المشتعلة.

كما ونجح شبان فلسطينيون في إزالة أجزاء كبيرة من السياج الشائك، والسياج الالكتروني مع قطاع غزة والوصول إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة.