Menu
حضارة

واشنطن ترفض إصدار تأشيرات لوفدٍ فلسطيني للمشاركة في لقاء أممي

منصور: أعتزم تقديم شكوى رسمية إلى الأمم المتحدة

واشنطن_ بوابة الهدف

رفضت السلطات الأمريكية منح وفدٍ فلسطيني التأشيرات اللازمة لدخول الولايات المتحدة من أجل المشاركة في لقاء سياسي تُنظّمه الأمم المتحدة.

وأوضح السفير الفلسطيني في الأمم المتحدة رياض منصور أنّ القنصليّة الأمريكية رفضت منح التأشيرات للوفد الذي يضمّ 6 أشخاص، لحضور لقاء انعقد في نيويورك لمراجعة أهداف التنمية المستدامة للعام 2030، واستمرّ عدّة أيام.

وأضاف منصور، في تصريحات صحفيّة  أنّ "قوات الاحتلال الإسرائيلي عقّدت الأمور". لافتًا إلى أنّه "لم يكُن من الممكن الحصول على تعليق حول الموضوع من منظمي اللقاء في نيويورك".

وأشار إلى أنّه "يعتزم تقديم شكوى رسمية في هذا الصدد إلى الأمم المتحدة".

وتدهورت العلاقة بين السلطة الفلسطينية والولايات المتحدة الأمريكية منذ إعلان الجانب الفلسطيني قطع علاقاته السياسية مع واشنطن، على خلفية رفض الأخيرة تمديد بعثة منظمة التحرير في نوفمبر 2017، وهي خطوة ادّعت السلطات الأمريكية أنّ سببها هو التوجه الفلسطيني للمنظمات والهيئات الدولية فيما يتعلّق بالصراع مع الاحتلال. تلا هذا اعترافٌ أمريكيّ ب القدس المحتلة عاصمةً للكيان الصهيوني في ديسمبر 2017، وبدء إجراءات تل سفارة واشنطن من "تل أبيب" للمدينة المقدّسة، وهو ما تحقّق في مايو 2018، وجرى تنظيم احتفالٍ ضخم لافتتاح السفارة. وأعقبت الخطوة الأمريكية المتعلّقة بالقدس ردود فعل غاضبة ورافضة في الشارع الفلسطيني وكذلك العربي إضافة لسخطٍ واسع من المجتمع الدولي.

اقرأ ايضا: ترامب: نقل السفارة الأمريكية للقدس خلال مايو المقبل