Menu
حضارة

الاتحاد الدولي للجودو يلغي مسابقتيْن في تونس والإمارات بسبب "إسرائيل"

بوابة الهدف_ وكالات

أعلن الاتحاد الدولي للجودو، الجمعة، إلغاءه "جائزة تونس الكبرى"، ومسابقة "غراند سلام" في أبو ظبي بالإمارات، بعد أن أبدت الدولتان معارضتهما لمشاركة دولة الاحتلال بعلَمِها، وإسماعِ نشيدها الوطني في المسابقتيْن.

ورحّبت وزيرة الرياضة الصهيونية من حزب الليكود، ميري ريغيف بقرار الاتحاد، واصفةً إيّاه بالشجاع، مُعربةً عن أملها بأن تحذو اتحادات الرياضات الأخرى حذوه، وأن لا يتمّ السماح بإقامة مسابقات "تقصي رياضيين لاعتبارات سياسية، ولا تسمح بتنافس متساوٍ" على حدّ زعمها.

وادّعى اتحاد الجودو الدولي في موقعه على الإنترنت أنّ قراره جاء "انطلاقًا من التجارب التي خاضها في السنوات السابقة، والتي أملت عليه اتخاذ مواقف حازمة وبنّاءة، في مكافحة التمييز في الرياضة".

وفي أكتوبر الماضي، أُقيمت بطولة للجودو في أبو ظبي، وطلب المُنظّمون من الفريق الصهيوني عدم ارتداء شارة "إسرائيل"، على الكيمونو الخاص بهم. واحتجت وزيرة الرياضة الصهيونية في حينه، فيما تقدم مسؤول كبير في اتحاد الجودو الإماراتي باعتذارٍ لنظيره "الإسرائيلي".