Menu
حضارة

بعد تهديدها بحل المعسكر الصهيوني: ليفني رئيسة للمعارضة الصهيونية

آفي غاباي وتسيبي ليفني

بوابة الهدف - إعلام العدو/ترجمة خاصة

يبدو أن تسيبي ليفني في طريقها لاحتلال منصب يتسحاق هيرتزوغ على رأس المعارضة الصهيونية بعد تجاذبات هددت بتفكيك المعسكر. وكانت ليفني رئيسة حزب "الحركة" هددت بتفكيك التحالف الصهيوني المعارض إذا لم يلتزم زعيم حزب العمل بمطالبها بتحقيق التناوب في قيادة المعارضة وتسليمها مكان يتسحاق هيرتزوغ الذي غادر موقعه إلى رئاسة الوكالة اليهودية.

وكان كل من آفي غاباي وتسيبي ليفني قررا الترشح لشغل منصب زعيم المعارضة وفي حين تنصر ليفني على موقفها قال حزب العمل أن قيادة المعارضة يجب أن تكون لهم. ولكن التطورات والخشية على مصير التحالف أجبر غاباي على التنازل بضغط من هيرتزوغ الذي يعتبر الاتحاد الصهيوني إنجازا شخصيا له. ولكن آفي غاباي لم يخرج خالي الوفاض فقد شملت الاتفاقية أن يكون هو مرشح المعارضة لرئاسة الوزراء. 

ووصف تهديد ليفني بأنه أشيه باستخدام "سلاح يوم القيامة" فيما لايحتمل حزب العمل خسارة أخرى في الساحة المحلية، بينما أعلنت شيلي يحيموفتش عضو الكنيست والمرشحة السابقة لقيادة العمل عن تأييدها لمساعي ليفني، وسارع رموز التحالف وحزب العمل لتأييد هذه الخطوة.