Menu
حضارة

مدير الآثار بالمسجد الأقصى: سقوط الحجر من سور المسجد "بالون اختبار"

حفريات صهيونية في المسجد الأقصى

القدس المحتلة _ بوابة الهدف

سقط اليوم الاثنين، حجر صخري كبير من الجدار الغربي للمسجد الأقصى بسبب الحفريات التي تقوم بها سلطات الاحتلال الصهيوني في المنطقة، ما أثار مخاوف دائرة الأوقاف الإسلامية ب القدس المحتلة من أن تتبعه انهيارات أخرى.

وبدوره، قال مدير المسجد الأقصى عمر الكسواني في تصريحات صحفية، إن "حجرًا ضخمًا سقط اليوم من أسفل منطقة المتحف الإسلامي الملاصق لباب المغاربة وحائط البراق بالجدار الغربي للمسجد الأقصى".

وأوضح أن "سقوط الحجر ناجم عن أعمال حفريات إسرائيلية تجري في منطقة المتحف الإسلامي، حيث حذرنا سابقًا من وجود حفريات تجري أسفل القسم الشمالي من المنطقة"، مُشيرًا إلى أن سلطات الاحتلال منعت مختصي ومهندسي دائرة الأوقاف الإسلامية من الدخول للموقع للتحقق وفحص ما يجري".

من جهته، أكد مدير السياحة والآثار في المسجد الأقصى يوسف النتشة أن "الفيديو الذي يُظهر سقوط حجر من السور الجنوبي الغربي للمسجد الأقصى المبارك، حدث خطير"، مشددًا على أن ما جرى "ليس عفويًا على الإطلاق".

كما وأضاف أن "سقوط الحجر كأنه مخطط له، وقد يكون عبارة عن تجربة أو بالون اختبار، لمعرفة اتجاهات الحفر وسماكة جدران الأقصى، وبيان الخطورة الفيزيائية على السور".