Menu
حضارة

إزالة البوابات الإلكترونية من المسجد الأقصى

القدس المحتلة _ بوابة الهدف

يصادف اليوم الجمعة، الذكرى الأولى لنجاح أهل المدينة المقدسة في إرغام الاحتلال الصهيوني على إزالة البوابات الإلكترونية التي وضعها في ساحات المسجد الأقصى.

وأغلق الاحتلال بـ14 يوليو/تموز 2017 الأقصى بعد عملية نفذها ثلاثة فلسطينيين من مدينة أم الفحم المحتلة، قتل فيها شرطيان صهيونيان واستشهد المنفذون الثلاثة.

ومنع الاحتلال الفلسطينيين من إقامة صلاة الجمعة، وهي المرة الأولى التي تمنع فيها صلاة الجمعة منذ حرق المسجد الشريف عام 1969. وبعد يومين من إغلاق المسجد في 17 يوليو/تموز- أعلن الاحتلال إعادة فتحه لكن المصلين فوجئوا بوضع بوابات تفتيش إلكترونية على أبوابه، فرفضوا الدخول منها.

بعد ذلك استمر الاعتصام حتى حققوا الانتصار ودخلوا المسجد مكبرين عصر 27 يوليو/تموز من الشهر نفسه.

وعاث الاحتلال خلال فترة إغلاق المسجد فسادًا في الأقصى وحطم أقفال عدد من المرافق، وعبث بمحتوياتها وقام بتركيب كاميرا تشرف على الساحات.