Menu
حضارة

خلال افتتاح الدورة 29 للمؤتمر القومي العربي

الطاهر يُؤكّد على ضرورة مغادرة مربع التسوية وإلغاء الاعتراف بالكيان

ماهر الطاهر

بيروت _ بوابة الهدف

أكد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مسؤول دائرة العلاقات السياسية فيها، د. ماهر الطاهر، اليوم الجمعة، على ضرورة انهاء الانقسام الفلسطيني، وتحقيق الوحدة الوطنية، مُؤكدًا في الوقت ذاته على ضرورة مغادرة مربع التسوية وإلغاء الاعتراف بالكيان الصهيوني.

كما وشدّد الطاهر على ضرورة عقد مجلس وطني فلسطيني شامل وتوحيدي يعيد بناء منظمة التحرير الفلسطينية على أساس مواجهة المشروع الصهيوني.

كلام الطاهر جاء خلال افتتاح أعمال الدورة 29 للمؤتمر القومي العربي، اليوم الجمعة في العاصمة اللبنانية بيروت، وذلك بحضور العديد من الشخصيات، وخلال حفل الافتتاح، كانت كلمات لكلٍ من "د.زياد الحافظ الأمين العام للمؤتمر القومي العربي، والأستاذ خالد السفياني المنسق العام لمؤتمر القومي الاسلامي، والأستاذ قاسم صالح الأمين العام للمؤتمر العام للأحزاب العربية، وكلمة المقاومة اللبنانية كانت للشيخ حسن عز الدين مسؤول ملف العلاقات العربية بحزب الله".

وتحدث الطاهر وهو عضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي خلال إلقائه كلمة المقاومة الفلسطينية، عن المخاطر المحدقة بالقضية الفلسطينية، وضرورات التصدي والمواجهة، مُوجهًا التحية للشعب الفلسطيني الصامد والمقاوم، وللشهداء والأسرى، وفي مقدمتهم القادة أحمد سعدات ومروان البرغوثي وخالدة جرار، كما ووجّه التحية للمقاومة اللبنانية، ولسورية، وللجمهورية الاسلامية الايرانية.

37842940_717557001924079_1136327267098558464_n.jpg
37839797_717556968590749_388664063200067584_n.jpg
37839797_717556968590749_388664063200067584_n (1).jpg