Menu
حضارة

وفد من فتح يتوجه إلى القاهرة لبحث ملف المصالحة

أرشيفية

بوابة الهدف - رام الله

قالت حركة "فتح"، إنّ وفدًا قياديًا سيصل العاصمة المصرية القاهرة، اليوم الأحد، لبحث ملف المصالحة الفلسطينية مع المسؤولين المصريين.

وأوضح رئيس المكتب الإعلامي في مفوضية التعبئة والتنظيم بالحركة منير الجاغوب في بيان له، أن الوفد سيذهب بإيعاز من الرئيس محمود عباس ؛ من أجل "تسليم تصور القيادة الفلسطينية، حول الأوضاع الحالية وملف المصالحة".

وأشار الجاغوب إلى أنه الوفد يضم أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ وعزام الأحمد وروحي فتوح، بالإضافة إلى مدير عام المخابرات العامة اللواء ماجد فرج.

وكان الرئيس عباس قال أمس في مستهل اجتماع اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير إن ذلك الوفد الذي سيصل القاهرة اليوم "لا يحمل ردًا على أحد، ويحمل موقفًا واضحًا من المصالحة وأن الأشقاء المصريين أرسلوا لنا موضوعًا أو فكرة عن المصالحة".

وأضاف: "الوفد الفلسطيني لا يحمل ردًا على أحد، لأنه عندما نتحدث في هذا الموضوع؛ فإننا نتحدث عن الموقف الفلسطيني الذي اتخذناه في 21/10/2017، وهو الموقف الذي نحن ثابتون عليه".

وتتزامن زيارة وفد حركة "فتح" للقاهرة مع تواجد منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، الذي سيعقد اليوم؛ لقاءات مع المسؤولين المصريين بشأن الأوضاع الفلسطينية وتحديدًا غزة.

وكانت حركة "حماس" قالت في 19 يوليو الجاري إن رئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية أبلغ وزير المخابرات المصرية عباس كامل موافقة حركته على ورقة مصرية بلورتها القاهرة لتطبيق المصالحة، لكن حركة فتح تقول إن ما عرضته القاهرة رؤية وأطروحات غير نهائية.