Menu
حضارة

بعد لقاء المخابرات المصرية.. وفد من قيادة حماس بالخارج يصل غزة

غزة _ بوابة الهدف

وصل وفد من قيادة حركة "حماس" في الخارج برئاسة صالح العاروري، مساء اليوم الخميس، إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري.

ووفق ما أفادت به مصادر محلية فإنّ الوفد الذي يضم نائب رئيس المكتب السياسي لحماس صالح العاروري وموسى أبو مرزوق وعزت الرشق وحسام بدران، (من الخارج) وخليل الحيّة وروحي مُشتهي (من غزة)، وصل القطاع، بعد أن أنهى لقاءات أجراها مع مسؤولين مصريين في القاهرة على مدار اليومين الماضيين.

وسيُجري الوفد مشاورات في غزة مع رئيس المكتب السياسي للحركة، إسماعيل هنية ، وسائر أعضاء قيادة حماس حول ما تم بحثه مع وزير المخابرات المصرية عباس كامل، فيما يتعلق بملفات المصالحة والتهدئة والمبادرات الإنسانية لإغاثة غزة.

وذكرت المصادر أن قيادة حماس حصلت على "ضمانات من المبعوث الأممي نيكولاي ملادينوف والمصريين بعدم استهدافهم من قبل اسرائيل في غزة".

اقرأ ايضا: هل تستعد القاهرة لإطلاق خطتها للمصالحة الفلسطينية؟

وكانت حركة حماس أبدت، قبل نحو أسبوعيْن، موافقتها على ورقة مصرية بلورتها القاهرة لتطبيق المصالحة، بينما تقول حركة فتح إن ما عرضته القاهرة هو رؤية وأطروحات غير نهائية.

وسلّمت حركة فتح ردّها على الورقة، يوم الاثنين، عقب يومٍ من وصول وفدها إلى مصر، والذي ضمّ أعضاء اللجنة المركزية للحركة: عزام الأحمد وروحي فتوح، وحسين الشيخ، إضافة لرئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج.

وكان منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف عقد لقاء الأسبوع الماضي مع مسؤولين مصريين بشأن الأوضاع الفلسطينية وتحديدًا غزة.

هذا وذكرت مصادر لوكالة "قدس برس" الإخبارية أنّ المكتب السياسي لحماس يلتئم اليوم في قطاع غزة، لأول مرة منذ انتخابه في مايو 2017.

وأوضحت المصادر للوكالة ذاتها أنّ "وفد حماس الذي التقى رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية، اللواء عباس كامل، في القاهرة، الأربعاء، طلب من الأخير الموافقة على مرور قيادات الحركة من ممثّلي الخارج والضفة الغربية إلى قطاع غزة عن طريق معبر رفح البري".