Menu
حضارة

إصابات خلال قمع المسيرات الأسبوعية في الضفة

صورة من الأرشيف

بوابة الهدف - رام الله

قمعت قوات الاحتلال "الإسرائيلي"، ظهر الجمعة، المظاهرات الأسبوعية التي انطلقت في مناطق الضفة، بينها كفر قدوم ونعلين.

وأصيب شاب بعيار معدني مغلف بالمطاط والعشرات بالاختناق خلال مشاركتهم في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان، والتي خرجت تنديدا بصفقة القرن وللمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ 15 عامًا

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي، بأنّ قوات كبيرة من جيش الاحتلال هاجمت المواطنين قبل انطلاق المسيرة، مطلقة الاعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع ما ادى الى اصابة شاب بعيار "مطاطي" في يده والعشرات بالاختناق بينهم عضو المجلس الثوري بيان الطبيب وعولجوا ميدانيا.

وأكد شتيوي، ان قوات الاحتلال استهدفت منازل المواطنين بقنابل الغاز والصوت ونصبت كمائن عديدة دون تسجيل حالات اعتقال. 

بينما شارك عشرات المواطنين في مسيرة قرية نعلين غرب مدينة رام الله، السلمية الأسبوعية اليوم الجمعة.

وقالت مصادر محلية إن المسيرة انطلقت عقب أداء صلاة الجمعة باتجاه جدار الفصل العنصري والأراضي المصادرة جنوب القرية، حيث أشعل الشبان الإطارات واعتلوا الجدار ورفعوا عليه العلم الفلسطيني.

وأضافت أن قوات الاحتلال هاجمت المشاركين في المسيرة بقنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات في صفوفهم.

وفي سياق متصل، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في خربة تقوع جنوب شرق بيت لحم، بينما اعتقلت قوات الاحتلال شابيْن نصبت لهما كمينًا خلال المواجهات.