Menu
حضارة

وقفة احتجاجيّة لأهالي الشهداء في غزة

(من الأرشيف)

غزة_ بوابة الهدف

نظّم أهالي الشهداء وقفة احتجاجيّة، صباح الأحد، أمام مقر مؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى غرب مدينة غزة، احتجاجًا على عدم صرف مخصصاتهم، إضافة لما تكشّف مؤخرًا من تلاعبٍ في كشوف ما تُسمى "مكرمة الحج" الخاصة بأهالي الشهداء من قبل مستشار الرئيس للشؤون الدينية محمود الهباش.

وأغلق العشرات من ذوي الشهداء المؤسسة، ومنعوا موظفيها من الدخول إليها، وقال المتحدث باسم اللجنة الوطنية لأهالي الشهداء علاء البراوي إن هذا يأتي "احتجاجًا على تلاعب الهباش بأسمائهم في كشوف الحج، وللمطالبة بصرف مخصصات شهداء عدوان 2014".

ووفق ما نقلته مصادر محلية فإنّ الوقفة الاحتجاجية أسفرت عن شجار اندلع بين أهالي الشهداء وموظفي المؤسسة؛ مما دفع الشرطة للتدخل وفضّ الشجار.

ويواصل أهالي شهداء 2014  تنظيم وقفات أسبوعية للمطالبة بصرف مخصصاتهم المالية، وهو ما تُماطل به السلطة الفلسطينية بحجّة وجود أزمة مالية.

وكان مدير المؤسسة -التابعة لمنظمة التحرير- في غزة محمد النحال (أبو جودة) كشف قبل نحو أسبوع عن قرار السلطة إحالته للتقاعد على خلفية احتجاجه على إدارة ملف مكرمة حج أهالي شهداء القطاع، والتدخلات من قبل الهباش، وفق ما كشفه في تصريحات لوكالة "صفا". وأكد النحّال أنّه مُستمرٌ في عمله حتى نهاية موسم الحج.

وتُقدّم السعودية كل عام مكرمة حج لألف من ذوي الشهداء، وتقسّم بالمناصفة بين قطاع غزة والضفة الغربية المحتلة، ويتم اختيار أهالي الشهداء للحج بناء على تاريخ استشهاد أبنائهم.