Menu
حضارة

ليبرمان: لا اتفاق مع حماس.. والهدوء يقابله هدوء

ليبرمان خلال زيارته لمعبر كرم أبو سالم (أرشيف)

بوابة الهدف - غزة

نفى وزير الحرب "الإسرائيلي"، أفيغدور ليبرمان مساء الأربعاء، وجود اتفاق مع حركة "حماس" في قطاع غزة، وذلك عكس مع نشرته بعض وسائل الإعلام العبرية.

وقال ليبرمان : "إن حماس لن تسقط في الحرب، وليس هناك اتفاق مع الحركة".

ونقلت القناة الثانية العبرية، على لسان ليبرمان أن سياسة الاحتلال "الإسرائيلي" هي الوقيعة بين أهالي قطاع غزة وحركة "حماس"، والتوجه المباشر لللأهالي في القطاع، وفقًا لزعمه.

وأضاف الوزير الصهيوني قائلًا: "يجب على السكان هناك إسقاط نظام حماس". وذلك في محاولةَ تحريضية لإشعال الوضع في غزة.

وأوضح أن الهدوء في قطاع غزة يقابله هدوء موازي له من قبل جيش الاحتلال، وكذلك فتح معبر كرم أبو سالم مع القطاع، وتوسيع مساحة الصيد في البحر المتوسط لتسعة أميال.

من جانبه، أكد مصدر سياسي صهيوني رفيع أنه لن يتم التوصل إلى اتفاق حقيقي مع حركة حماس دون إعادة الجنود الأسرى لدى المقاومة في قطاع غزة، وضمان الهدوء في محيط القطاع لفترة طويلة.

وأضاف المصدر في تصريحات نقلها موقع "مكان" العبري، أن الهدوء الحالي يأتي نتيجة نشاطات الاحتلال "الصارمة" والتي ستستمر في حال اقتضت الضرورة ذلك. وفقًا لزعمه.