Menu
حضارة

بينهم مصابين

سلطات الاحتلال تفرج عن 4 صيادين اعتقلوا صباح اليوم

غزة _ بوابة الهدف

أفرجت سلطات الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم الخميس، عن 4 صيادين، كان قد اعتقلتهم البحرية الصهيونية صباح اليوم من بحر قطاع  غزة بعد ملاحقتهم ومحاصرتهم والاعتداء عليهم بإطلاق النار.

بدوره، قال مسؤول لجان الصيادين في لاتحاد لجان العمل الزراعي بغزّة، زكريا بكر، أن سلطات الاحتلال أفرجت عن الصيادين الأربعة: محمد أحمد زايد (أبو تامر)، تامر محمد أحمد زايد، توفيق سعيد عاشور السلطان، رأفت محمد علي يوسف السلطان، مُشيرًا إلى أن "محمد زايد ونجله تامر قد أصيبا بالأعيرة المطاطية".

وأضاف أن مراكب تابعة لبحرية الاحتلال الصهيوني قامت، مساء اليوم، بضخ كمياتٍ من المياه العادمة على مراكب الصيادين أثناء ممارستهم للمهنة، وذلك في بحر منطقة السودان ية شمال غزة.

وقالت لجان الصيادين صباح اليوم، إنّه "فى الوقت الذى يتحدث فيه الاحتلال عن توسيع مساحة الصيد يقوم بفتح نيران أسلحته الرشاشة باتجاه مراكب الصيادين، ويمنعهم من الوصول الى أماكن الصيد، ويعتقل 4 صيادين بظروف مُهينة ومُذلّة للكرامة الإنسانية و يصادر مراكبهم".

وأضافت اللجان أنّ "زوارق الاحتلال صادرت صباح اليوم (حسكتين مجداف)، واعتقلت الصيادين الذين كانوا يعملون على متنهما في عرض بحر شمال قطاع غزة".

وتتكرّر الاعتداءات الصهيونية بحقّ صيادي القطاع بصورة يوميّة، وهو ما يُسفر بين الحين والآخر عن استشهاد أو اعتقال أو وقوع إصابات في صفوف الصيادين جرّاء إطلاق النار، عدا عن مُصادرة مُعدّاتهم ومراكبهم. كما يدفع الاستهداف الصهيوني الصيادين إلى إخلاء البحر في كثيرٍ من الأحيان والتخلّي عن يوم عمل حرصًا على حياتهم.

ويأتي ذلك ضمن سياسةٍ تهدف للتضييق أكثر على أهالي القطاع، وتشديد قبضة الحصار المفروض عليهم منذ نحو 12 عامًا، ومُحاربتهم حتى في لقمة العيش.