Menu
حضارة

ارتفاع عدد ضحايا فيضانات الهند إلى 324 قتيلًا

وكالات

ارتفعت حصيلة ضحايا الأمطار الغزيرة والسيول التي تجتاح ولاية كيرالا الهندية إلى 324 قتيلا اليوم الجمعة، وفقًا لما قالت مصادر رسمية، التي اعتبرت الأمر "أسوأ الفيضانات منذ قرن".

وقال فيجايان في تغريدة على "تويتر" وفق ما نقلت وكالة فرانس برس، إن "324 حياة أزهقت" خلال عشرة أيام من الفيضانات في الولاية التي تعد وجهة سياحية.

ولقي أكثر من 100 شخص مصرعهم، في اليومين الأخيرين فقط، علمًا أن عدد المشرّدين، وصل إلى أكثر من 200 ألف شخص، يتواجدون في أكثر من 1500 مركز إغاثة ومخيم.

وحذّر فيجايان من هطول أمطار إضافية في الفترة القادمة، ما سيزيد من السيول. في حين كان قد تحطم أكثر من 80 سدًا حسب مسؤولين.

وانتشر المئات من رجال الشرطة في أنحاء الولاية، لمساعدة متضرري الفيضانات والمشرّدين، في حين وصلت قوات من الجيش الهندي للمساعدة بجهود انقاذ الناجين من الكارثة الكبرى.

فيما أكدت سلطة الطوارئ بكيرالا أن 23 طائرة مروحية تنضم لجهود الانقاذ والبحث عن الناجين.

هذا، وتحدث حاكم ولاية كيرالا، بيناراي فيجايان الى رئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي، والذي اتصل ليطمئن على الأوضاع وحال الجهود الاغاثية ومساعدة المشردين والمتضررين من الفيضانات والسيول.

تشتهر هذه الولاية بشواطئها المزروعة بأشجار النخيل، ومنتجعاتها ومزارع الشاي، إلا أن أمطارا موسمية كل سنة، تعكّر صفوها.

ووُصفت الأضرار الناجمة عن الأمطار الغزيرة هذا العام، بـ "الأسوأ منذ عقد".