Menu
حضارة

الفصائل الفلسطينية تدعو لإنجاح جهود المصالحة وتعزيز الشراكة الوطنية

بوابة الهدف - غزة

دعت الفصائل الفلسطينية إلى وقف التصريحات الاعلامية التوتيرية المسيئة التي تضع العراقيل أمام تحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام، مؤكدةً على أهمية إنجاح جهود الرعاية المصرية لتحقيق الوحدة الوطنية.

وأكد الفصائل في بيانٍ مشترك، وصل "بوابة الهدف"، مساء اليوم الثلاثاء،  دعوتها إلى وقف التصريحات الإعلامية "التي تحمل في طياتها مزيدًا من الشرخ والتباعد الوطني وتضع العراقيل أمام تحقيق المصالحة وتثقل على المخلصين والساعين لاستعادة الوحدة الوطنية والعمل معا وسويا بما يخدم مشروعنا الوطني وانجاز الوحدة والشراكة الوطنية وانهاء مظاهر الانقسام".

والفصائل الموقعة على البيان هي: الجبهتان الشعبية والديمقراطية، وحركتي الجهاد الإسلاميو حماس، والاتحاد الديمقراطي "فدا"، وحركة المبادرة وحزب الشعب، إضافةً إلى "القيادة العامة"، وطلائع "الصاعقة".

كما دعت إلى البدء بإجراءات تطبيق اتفاقات المصالحة وتعزيز الشراكة الوطنية وصولا لتنفيذ اتفاق القاهرة عام 2011، ووضع الآليات الضرورية لذلك، مشددةً على "ضرورة إنجاح جهود الراعي المصري الشقيق لتحقيق الوحدة".

وجددت الفصائل التسعة دعوتها إلى عقد اجتماع الجنة التحضيرية للمجلس الوطني للترتيب لعقد مجلس وطني جديد انسجامًا مع مخرجات لقاء بيروت، قائلةً إنّ ذلك "يعزز حالة الوحدة الوطنية ويضع استراتيجية وطنية لمواجهة التحديات المرحلة وكافة المشاريع التى تستهدف القضية الفلسطينية وفي مقدمتها صفقة ترامب التصفوية والتي بدأت معالمها في قضيتي القدس وتقليص ملف خدمات الوكالة والعبث بحق العودة".

وقالت الفصائل في بيانها، "لقد آن الأوان لراب الصدع الوطني وتحمل المسئولية الأخلاقية، من جميع الأطراف اتجاه قضايا الجماهير وكرامتهم ووقف كل أشكال القهر الذي يتعرض لها أبناء شعبنا بسبب الاحتلال والحصار".

وفي هذا السياق، دعت لعقد الإطار القيادي المؤقت للمنظمة بهدف إنجاز الوحدة والشراكة وتجاوز الانقسام، وليتم كسر  الحصار عن قطاع غزة، والتصدي لكل المؤامرات التي يتعرض لها شعبنا.