Menu
حضارة

دعت للمُشاركة في عدة فعاليات

قوى رام الله تدعو للتصدي للمشاريع الاستعمارية "الإسرائيلية- الأميركية"

رام الله _ بوابة الهدف

دعت القوى الوطنية والاسلامية في محافظة رام الله والبيرة، اليوم السبت، جماهير شعبنا لتصعيد المقاومة الشعبية بكافة أشكالها، وافشال المشاريع التصفوية الهادفة لشطب قضية شعبنا وحقوقه المشروعة، خاصة في ظل المجريات المتلاحقة.

كما دعت القوى في بيانٍ لها، إلى أوسع مشاركة في الاعتصام أمام البيت الأميركي في شارع الارسال بمدينة رام الله يوم الثلاثاء الساعة الثانية عشرة ظهرًا، وذلك رفضًا للمواقف الأميركية بوقف تحويل الأموال لوكالة الغوث، تمهيدًا لتصفيتها وشطب حق العودة.

وناشدت القوى كافة المواطنين للمشاركة في صلاة الجمعة والمسيرة الأسبوعية في منطقة جبل الريسان غربي رام الله لقرى راس كركر وخربثا وكفر نعمة رفضًا للمخطط الاستيطاني، والتأكيد على أهمية تطوير المقاومة الشعبية وقطع طرق المستوطنين ومواجهتهم بكل الطرق المتاحة.

كما دعت للمُشاركة في صلاة الجمعة في خيمة الاعتصام في الخان الأحمر رفضًا لمشاريع الترحيل والتهجير القسري.

وطالبت القوى في بيانها العالم بتوفير الحماية الدولية الفورية لشعبنا تحت الاحتلال أمام تصاعد جرائم المستوطنين واستباحة أرضنا، مُطالبةً بمُعاقبة ومُحاسبة دولة الاحتلال على جرائمها وفرض العقوبات عليها حتى تنصاع للقانون الدولي.

وناشدت كافة المؤسسات الحقوقية والانسانية والمؤسسات الدولية للتدخل الفوري لإنقاذ حياة الأسيرات والأسرى مع تصاعد عمليات القمع اليومي بحقهم، وسياسة الاهمال الطبي المُتعمَّد، والضغط على دولة الاحتلال لوقف استهتارها بحياة البشر بالاستجابة للمطالب العادلة للأسرى المضربين عن الطعام فورًا.