Menu
حضارة

شهادات قاسية لأسيرات في معتقل "الدامون"

رام الله _ بوابة الهدف

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأحد، بأنها نقلت شكاوى عديدة أدلت بها أسيرات يقبعن في معتقل "الدامون" الصهيوني، يوضحن من خلالها الممارسات والانتهاكات التي تنتهجها سلطات الاحتلال بحقهن.

وأوضحت الهيئة، أن "عددًا من الأسيرات تعرضن لمعاملة قاسية وهمجية خلال استجوابهن في كل من مركز توقيف "بتاح تكفا"، ومركز توقيف "المسكوبية"، حيث تم زجهن داخل زنازين تفتقر إلى أدنى مقومات الحياة، وخضعن لجلسات تحقيق قاسية تخللها صراخ وتهديد وشتم بأقذر المسبات؛ لإجبارهن على الاعتراف بالتهم الموجهة ضدهن"، في حين أشارت الهيئة إلى أن "الأسيرات يمررن بالأوضاع حياتية ونفسية صعبة خلال نقلهن إلى جلسات المحاكم، حيث تتعمد قوات الاحتلال جعلهن ينتظرن ساعات طويلة داخل غرف وأماكن قذرة مليئة بالحشرات والقوارض بالقرب من حاجز "الجلمة"، قبل أن يتم نقلهن إلى المحاكم العسكرية. 

يُشار إلى أن عدد الأسيرات القابعات حاليًا في معتقل "الدامون" 24 أسيرة، في حين يقبع في سجون العدو الصهيوني نحو 6500 فلسطيني، موزعون على 22 سجنًا ومعتقلًا ومركز توقيف، بينهم 62 أسيرة، و350 طفلًا قاصرًا، و11 نائبًا منتخبًا في المجلس التشريعي.

ومن بين الأسرى نحو 450 مُعتقلين إداريًا، جدّدت سلطات الاحتلال الاعتقال الإداري بحقهم عدّة مرات، ومنهم من وصل مجموع سنوات اعتقاله الإداري أكثر من (14 عامًا).