Menu
حضارة

النيابة العامة قدمت لائحة اتهام

تأجيل محاكمة القيادي في حركة أبناء البلد رجا إغبارية

الداخل المحتل _ بوابة الهدف

قررت محكمة الصلح في مدينة حيفا المحتلة، اليوم الخميس، تمديد فترة اعتقال القيادي في حركة أبناء البلد ، رجا إغبارية، لغاية 2.10.2018 وذلك بعد اتهامه بـ"التحريض على العنف والإرهاب عبر شبكة التواصل الاجتماعي".

وقدمت النيابة العامة للمحكمة لائحة اتهام وطلب تمديد اعتقال إلى حين الانتهاء من كافة الإجراءات القانونية ضد إغبارية من مدينة أم الفحم.

بدوره، قال عضو المكتب السياسي لحركة أبناء البلد، محمد كناعنة "أبو أسعد"، أن المحكمة "غَصّت بحضور لفيف من قيادات القوى السياسية في الداخل الفلسطيني وشخصيات وطنية اعتبارية والعشرات من كوادر وقيادة حركة أبناء البلد وناشطين من الأحزاب السياسية، الوطنية والإسلامية".

وأشار إلى أنه "تم تقديم لائحة اتهام بحق الرفيق رجا اغبارية تستند على مقالات ومواقف نشرها على صفحته الخاصة على الفيس بوك وذلك تحت ذريعة التحريض على العنف"، مُؤكدًا "هذه التهم التي نرفضها جملةً وتفصيلاً، العنف أصله وأساس جذوره تكمن في الاحتلال وما نحن الا طلاب حرّية ولن نحيد عن هذا الدرب المحفوف بالأشواك والمخاطر، من اعتقالات وملاحقات سياسية".

يذكر أن شرطة الاحتلال الصهيوني اعتقلت رجا إغبارية قبل نحو أسبوعين، زاعمةً إنه "جرى اعتقاله بشبهة نشر منشورات عبر شبكة التواصل الاجتماعي الذي يشتبه بأنها تحرض على العنف والإرهاب وتأييد منظمات إرهابية، واعتقاله جاء بعد مراقبة سرية لتحركاته عبر الشبكة العنكبوتية"، على حد وصفها وزعمها.

جدير بالذكر أن إغبارية قد ذكر في وقتٍ سابق أن "الشرطة تقوم بملاحقته سياسيًا، وكل الشبهات التي توجه لي عارية عن الصحة".