Menu
حضارة

الأسير صلاح جواريش يدخل الإضراب المفتوح عن الطعام

غزة_ بوابة الهدف

شرع الأسير صلاح جواريش، في خوض إضرابٍ مفتوحٍ عن الطعام احتجاجًا على اعتقاله الإداري داخل سجون الاحتلال "الإسرائيلي".

وقال نادي الأسير الفلسطيني، الخميس، إن الأسير جواريش (23 عامًا) من بيت لحم، شرع يوم أمس بإضراب مفتوح عن الطعام؛ احتجاجًا على تجديد سلطات الاحتلال اعتقاله الإداري قبل موعد الإفراج عنه بيوم.

وبيّن النادي، أن الأسير جواريش اعتقل في 30 تشرين ثاني/ نوفمبر 2017، وصدر بحقه ثلاثة أوامر اعتقال إداري؛ اثنان منهما لمدة 6 شهور.

وأعادت سلطات الاحتلال تجديد الاعتقال الإداري مرة ثالثة وذلك لأربعة شهور، مع العلم أن الأسير جواريش اعتُقل سابقًا لمدة عامين ونصف، وهو محتجز في سجن "عوفر" العسكري جنوب غربي رام الله.

يأتي ذلك مع مواصلة اثنين من الأسرى الإضراب عن الطعام، وأولهما، عمران الخطيب (60 عامًا) من غزة، وذلك منذ 54 على التوالي مطالبًا بالإفراج المبكر عنه.

كما أن الأسير خضر عدنان (40 عامًا) من جنين، يواصل إضرابه لليوم الـ 26 رفضًا لاعتقاله التعسفي.

وبلغ عدد الأسرى الإداريين في سجون الاحتلال 430 خلال شهر تموز/ يوليو الماضي، في حين بلغ عدد الأسرى الإجمالي (ذكورًا وإناثًا) نحو 6 آلاف أسير، بينهم 300 طفل.

ويعتبر الاعتقال الإداري؛ اعتقال دون تهمة أو محاكمة، يعتمد على ملف سري وأدلة سرية لا يمكن للمعتقل أو محاميه الاطلاع عليها، ويمكن، حسب الأوامر العسكرية الإسرائيلية، تجديد أمر الاعتقال مرات غير محدودة، حيث يتم استصدار أمر اعتقال إداري لفترة أقصاها ستة شهور قابلة للتجديد.