Menu
حضارة

ترامب: أنا وكيم جونغ أون وقعنا في الحب!

ترامب وكيم خلال لقاءهما التاريخي في يونيو/حزيران الماضي

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنه والزعيم الكوري الشمالي وقعا "في الحب"، بعد "الرسائل الجميلة" التي تلقاها من كيم جونغ أون.

وخلال تجمع انتخابي في ولاية فرجينيا الغربية يوم السبت، دعمًا لمرشحي الحزب الجمهوري، رفع ترامب من مستوى مديحه للزعيم الكوري الشمالي.

وقال ترامب أمام حشد من المناصرين "بعدها وقعنا في الحب"، مضيفا "لقد وجّه إلي رسائل جميلة ورائعة. لقد وقعنا في الحب".

ويوم الاثنين الماضي، أشاد ترامب في الجمعية العامة للأمم المتحدة بالزعيم الكوري الشمالي الذي تتهمه الأمم المتحدة وجهات أخرى عدة بانتهاك حقوق الانسان. واصفا كيم بالـ "رائع"، بعد أن كان هاجمه بشدة قبل عام من على نفس المنبر.

بينما قال ترامب، الأربعاء الماضي، إنه تلقى "رسالة رائعة" من كيم وبدا متفائلا حول إمكانية عقد قمة ثانية "قريبا".

والتقى ترامب الزعيم الكوري الشمالي في سنغافورة في حزيران/يونيو الماضي في أول قمة بين زعيمي البلدين اللذين لم يوقعا معاهدة سلام.

وأعادت القمة الحرارة إلى العلاقات وأسفرت عن وقف بيونغ يانغ لتجاربها الصاروخية لكن أي تقدم ملموس لم يتحقق مذّاك.