Menu
حضارة

282 شهيدًا برصاص الاحتلال منذ إعلان ترامب

غزة _ بوابة الهدف

وفق تقرير إحصائي جديد، فقد بلغ عدد الشهداء الفلسطينيين من إعلان ترامب القدس عاصمةً لكيان الاحتلال "الإسرائيلي" في ديسمبرالماضي، 282 شهيدًا.

وجاء في تقريرٍ أصدره مركز القدس لدراسات الشأن "الإسرائيلي" والفلسطيني، أنّ جيش الاحتلال قتل خلال هذه الفترة 60 طفلاً وخمسة أشخاص من ذوي الإحتياجات الخاصة.

وكذلك استشهد 17 مقاوماً فلسطينيا خلال مرحلة " الإعداد والتجهيز"، فضلاً عن 28 شهيداً خلال القصف "الإسرائيلي"، على قطاع غزة في هذه الفترة.

هذا إلى جانب 6 أسرى في سجون الاحتلال، عدا شهداء مسيرات العودة الجارية في قطاع غزة منذ 30 آذ/ار مارس الماضي.

وبلغ عدد الشهداء من الأطفال، 41 طفلاً، إضافةً إلى 8 سيدات فلسطينيات، من ضمنهم الممرضة رزان النجار (21) عاماً.

وقال مركز القدس إنّ ستة أسرى استشهدوا بعد اعتقالهم على يد جيش الاحتلال، كان آخرهم الشهيد محمد الريماوي ليزيد عدد الشهداء في الحركة الأسيرة إلى 217 شهيداً.

وأضاف المركز "إن الاحتلال يواصل قتل الفلسطينيين، دون مراعاة لأية أعراف دولية وحقوقية وإنسانية (...)، وفشل جهود الوصول إلى تهدئة بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال، أدت إلى المساهمة في زيادة حدّة القتل "الإسرائيلية"، التي ما زالت تفتك بالشعب الفلسطيني.

وعمّت تظاهرات غضب فلسطينية في محافظات الوطن كافة، تنديدًا بالخطوة الأمريكية التي أدت لإعلان القدس عاصمةً لكيان الاحتلال في 6 ديسمبر 2017؛ التي اعتبرها مراقبون خطوةً غير قانونية ومخالفة للمواثيق والقوانين الدولية.

وفي يوم نقل السفارة الأمريكية استشهد أكثر من 60 فلسطينيًا جراء قمع مظاهراتٍ في قطاع غزّة ليصل عدد الضحايا حتى هذه اللحظة إلى 204 فلسطيني وإصابة أكثر من 22 ألف شخص .