Menu
حضارة

ما هي "معاهدة الصداقة" التي ألغتها واشنطن مع طهران؟

بوابة الهدف _ وكالات

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الأربعاء، عن إلغاء الولايات المتحدة معاهدة الصداقة الموقعة مع إيران عام 1955.

وقال بومبيو خلال مؤتمرٍ صحفي، إن "إلغاء الولايات المتحدة المعاهدة يأتي ردًا على استغلال إيران لمحكمة العدل الدولية"، مُعتبرًا "الشكوى التي رفعتها طهران ضد واشنطن أمام محكمة العدل الدولية اعتداء على الولايات المتحدة".

وأضاف أن "الولايات المتحدة ستستفيد من فسخ المعاهدة، وأن إيران كانت تستغلها لسنوات طويلة"، مُؤكدًا على أن بلاده "ستواصل تقديم المساعدات الإنسانية لإيران".

وجدَّد بومبيو اتهاماته لإيران بوقوفها وراء الهجمات على القنصلية الأمريكية في البصرة والسفارة الأمريكية في بغداد بداية الشهر الماضي، وقال إن "إيران مصدر الخطر الراهن الذي يواجه الأمريكيين في العراق، وأن الولايات المتحدة تمتلك المعلومات الاستخباراتية التي تؤكد ذلك.

وكانت إيران قد رفعت شكواها إلى محكمة العدل الدولية على خلفية إعادة فرض الولايات المتحدة عقوباتها على السلع الإنسانية الموجهة لإيران، ما اضطر الحكومة الأمريكية إلى إلغاء عقوباتها، تبعها الإعلان عن إلغاء معاهدة الصداقة مع إيران الموقعة عام 1955.

ما هي "معاهدة الصداقة" ؟

تتضمن المعاهدة 23 مادة، أبرزها إقامة علاقات سلام وصداقة بين البلدين، والسماح لرعايا الدولتين بالدخول إلى أراضي البلدين والإقامة بها، بهدف التجارة لتعزيز التعاون التجاري، وإقامة علاقات اقتصادية وحقوق قنصلية بين البلدين.

كما تتضمن البنود تفاصيل تتعلق بتسوية الخلافات الخاصة ذات الوجه القانوني، المختصة برعايا وشركات كلا الطرفين.