Menu
حضارة

الاحتلال يقرر زيادة عدد قواته على طول السياج شرق غزة

جيش الاحتلال على السياح الفاصل - أرشيف

غزة_ بوابة الهدف

قرّر جيش الاحتلال "الإسرائيلي"، الخميس، تعزيز أعداد قواته العسكرية على السياج الفاصل بين قطاع غزة وباقي الأراضي المحتلة، استعدادًا لمظاهرات يوم الجمعة من مسيرات العودة.

وقالت القناة السابعة العبرية، إن قيادة جيش الاحتلال منحت قيادة المنطقة الجنوبية في الجيش صلاحيات واسعة لمواجهة المسيرات، وذلك عقب اجتماع تقييمي للوضع على حدود غزة؛ شارك فيه رئيس أركان الجيش غادي ايزنكوت وكبار ضباط الجيش وجهاز المخابرات العامة (الشاباك).

وأضافت القناة أن الهدف من ذلك هو إحباط النشاطات المنطلقة من قطاع غزة، ومنع أي عمليات تسلل من خلال السياج الحدودي على حدود قطاع غزة.

ونقلت عن المتحدث باسم جيش الاحتلال قوله: إن الجيش مستعد لكافة السيناريوهات، محملا حركة حماس المسؤولية عما يحدث داخل وخارج قطاع غزة.

ويسود الخوف بين الأوساط الأمنية "الإسرائيلية" من مواجهة واسعة قرب السياج مع قطاع غزّة، خصوصًا مع حشد الفصائل والهيئة الوطنية لفعالياتٍ واسعة في جمعة "الثبات والصمود".