Menu
حضارة

إصابات في مواجهات مع الاحتلال بقرى نابلس ورام الله

إصابات في المسيرات الأسبوعية - أرشيف

رام الله_ بوابة الهدف

 أصيب عدد من المواطنين بالرصاص والاختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية اللبن الشرقية، جنوب مدينة نابلس، وأخرى في قرية المزرعة الغربية شمال غرب مدينة رام الله.

وقالت مصادر محلية، إن ثلاثة مواطنين أصيبوا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، واثنين آخرين بقنابل غاز مسيل للدموع بشكل مباشر خلال المواجهات التي شهدها مدخل قرية اللبن الشرقية.

واضافت أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت القرية وأغلقت مدخلها الرئيسي ومنعت تنقل المواطنين، بينما اعتلى جنود أسطح عدد من المنازل، ونصبوا الكمائن للشبان.

وفي رام الله، أفادت مصادر محلية، بأنّ قوات الاحتلال اطلقت الرصاص "المطاطي" وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين المتواجدين في جبل نعلان في قرية المزرعة الغربية، لحماية أراضيهم والتصدي لهجمات المستوطنين المتكررة عليها بحماية قوات الاحتلال.

وأضافت أن قوات الاحتلال هاجمت المواطنين وأصابت 4 شبان بالرصاص "المطاطي"، وآخرين بالاختناق كما اعتقلت الشاب محمود محمد شريتح.

وفي سياق متصل، أصيب عدد من المواطنين بالاختناق واحترقت مساحات واسعة الاراضي المزروعة بأشجار الزيتون، خلال قمع قوات الاحتلال لمسيرة قرية بلعين الاسبوعية السلمية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري.

وذكرت مصادر محلية، ان جنود الاحتلال اطلقوا قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع بكثافة باتجاه المشاركين، لدى وصولهم لبوابة الجدار العنصري الجديد، ما ادى الى اصابة عدد عن المشاركين بالاختناق واحتراق مساحات واسعة مزروعة بأشجار الزيتون في منطقة أبو ليمون المحاذية للجدار العنصري الجديد.

واضافت المصادر، ان جنود الاحتلال قاموا بتصوير المشاركين من الابراج العسكرية المقامة في هيكل الجدار العنصري، كما منعوا المشاركين من الدخول الى اراضيهم عبر البوابة الحديدية لقطف ثمار زيتونهم.       

وكانت المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، قد انطلقت من وسط القرية باتجاه الجدار العنصري الجديد، بمشاركة أهالي القرية، ونشطاء سلام ومتضامنون أجانب، وفاء للقدس والمقدسات الاسلامية، وتنديدا بصفقة القرن وقرار محكمة الاحتلال بهدم قرية الخان الأحمر وتهجير سكانها.