Menu
حضارة

الأسيران عدنان والخطيب يواصلان الإضراب عن الطعام

خضر عدنان

رام الله_ بوابة الهدف

يواصل اثنان من الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإضراب المفتوح عن الطعام، رفضًا للاعتقال التعسفي وسياسات الاحتلال.

والأسير عمران الخطيب (60 عامًا) من سكان جباليا شمال قطاع غزة، والمحكوم بالسّجن لـ (45) عاماً ، يُضرب عن الطعام لليوم الـ (67) على التوالي.

ويطالب الأسير الخطيب بالإفراج المبكر عنه ،وذلك بعد أن أمضى في معتقلات الاحتلال (21) عامًا. 

أمّا الشيخ خضر عدنان (40 عامًا)، من سكان بلدة عرابة جنوب جنين شمال الضفة، والموقوف، والمضرب عن الطعام لليوم الـ (37) على التوالي، فيضرب رفضًا لاعتقاله التعسفي.

وأفادت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى بأن الأسير عدنان ما يزال يخوض إضرابه المفتوح عن الطعام، مطالبًا بحقه بالحرية.

وكانت زوجة الأسير عدنان قالت إن زوجها ممنوع من زيارة محاميه أو عائلته حيث لا تعرف ظروفه الصحية المتردية جراء الإضراب والإهمال الطبي، حيث هناك خشية على حياته.