Menu
حضارة

قوات الاحتلال تجدد اقتحامها لمنزل عائلة "نعالوة"

الضفة المحتلة _ بوابة الهدف

جدَّدت قوات الاحتلال الصهيوني، مساء اليوم الاثنين، اقتحامها لمنزل الشاب أشرف وليد نعالوة في حي "القطاين" في ضاحية شويكة شمال طولكرم، وأخضعت ذويه للاستجواب بعد تفتيش المنزل بالكامل.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوة عسكرية كبيرة اقتحمت المنزل للمرة الثانية خلال هذا اليوم، وجنود الاحتلال هددوا باعتقال جميع أفراد العائلة، وهدم المنزل، في حال لم يسلم ابنهم أشرف نفسه، في حين شنَّت قوات الاحتلال حملة تفتيش واسعة في الأراضي والتلال المحيطة ببلدة بيت ليد شرق طولكرم، والمُحاذية للطريق المؤدية لبلدتي كفر قدوم في قلقيلية ودير شرف في نابلس.

وتشهد شويكة منذ الصباح تواجدًا مكثفًا لقوات الاحتلال التي تقتحم البلدة بين الفينة والأخرى وتفتش منازل المواطنين ومحيطها، خاصة الكائنة على الأطراف.

وتأتي هذه الإجراءات الاحتلالية بزعم البحث عن منفذ إطلاق النار في مستوطنة "بركان" المقامة على أراضي سلفيت.

ونفذ شابٌ فلسطيني، صباح أمس الأحد، عملية أدت لمقتل اثنين من المستوطنين وإصابة آخر، بعد اقتحامها المنطقة الصناعية "بركان" قرب مستوطنة "ارئيل" المقامة على أراضي الفلسطينيين قرب سلفيت.

وانسحب مطلق النار من الموقع، وفق المصادر الصهيونية، فيما عزّزت قوات الجيش والشرطة من عمليات التفتيش والبحث.

بدورها، أشادت فصائل فلسطينية بعملية إطلاق النار الفدائية، واعتبرت أنّها اختراقًا للمُقاومة الفلسطينية وتأكيدًا على أنّها مستمرة ومُتواصلة خاصًة في الضفة المحتلة.