Menu
حضارة

صحافة العدو: المتحدث العسكري يخفي المعلومات حول الوضع في غزة

بوابة الهدف - إعلام العدو/ترجمة خاصة

أجمع مراسلون عسكريون صهاينة أن المتحدث العسكري باسم الجيش يخفي الحقائيق ولايصرح بالمعلومات الصحيحة عن حقيقة الوضع في قطاع غزة بخصوص الاشتباكات على السياج الغاصب.

وقال المراسلان العسكريان تال ليف رام (معاريف) ويوسي يهوشع (يديعوت أحرونوت) في حديث ل-103 أن تحليل ما يقوله وزير الحرب ليبرمان يظهر أن المتحدث العسكري يخفي الوضع عن الجمهور.

وزعم المراسل يوسي يهوشع (يديعوت) أن هناك سياسة إخفاء تجري ، حيث في السابق سمح الجيش بدخول المراسلين إلى الخط الأول للقناصة عندما أراد نشر روايته للعالم أما الآن فالجيش يمنع المراسلين من دخول المنطقة العسكرية المغلقة وهم لايعرفون ما الذي يحدث فعليا وأضاف انها على ما يعتقد سياسة مفروضة من أعلى المستويات.

وقال تال ليف رام (معاريف) "أعتقد أن هناك أشياء أعمق لانعرفها وأعتقد أننا نقترب من شيء حاسم في غزة". مضيفا أن هناك سيناريو بأنه سيقتل في النهاية 70 الى 80 فلسطينيا على السور لأنها مسألة وقت قبل أن يحطم الفسلطينيون السور ويقتحموا الحدود.