Menu
حضارة

ليبرمان يسعى لتعزيز الاستيطان في الخليل المحتلة

بوابة الهدف - متابعة خاصة

يبدو أن الكيان الصهيوني يعتزم تشديد الهجمة الاستيطانية في مدينة الخليل بالذات، حيث قال أفيغدور ليبرمان أنه سيطرح في اجتماع الحكومة القادم يوم الأحد خطة بهذا الصدد.

تصريح ليبرمان جاء في تغريدة له على موقع تويتر، حيث قال أنه سيحصل على الموافقة لتعزيز الاستيطان فيما يسمى حي حزقيا الاستيطاني قرب مستوطنة رومانو في قلب الخليل المحتلة، وزعم أن هذا المشروع تجاوز هيئات التخطيط وأنه سيتم بناء وحدات استيطانية جديدة ورياض أطفال وأماكن عامة أخرى، مشددا على أن تعزيز الاستيطان في الضفة الغربية يجب أن يبقى فعالا، وعللى رأس جدول الأعمال.

ويبدو هذا التصريح أشبه بمزايدة انتخابية حيث من المعروف أن ليبرمان ليس أكثر حرصا على الاستيطان من زملائه في الائتلاف اليميني، ولكن التصريحات والمشاريع من هذا النوع ستتصاعد الآن ارتباطا باحتمال حل الكنيست وسعي الأحزاب اليمينية للحصول على أصوات المستوطنين.

في العام الماضي أيضا جرى توسيع الاستيطان في هذه البؤرة لكن في تلك المرة بضغط من "شاس" والبيت اليهودي" وبموافقة أمريكية، وليس من الواضح إذا ما كانت الخطة الجديدة التي يتحدث عنها ليبرمان مرتبطة بالخطة السابقة أم منفصلة عنها.

وكان ليبرمان صرح في وقت سابق "لدي التزام شخصي بتنفيذ عمليات بناء كبيرة في مستوطنات الخليل على وجه الخصوص، وفي مستوطنات الضفة الغربية بشكل عام."