Menu
حضارة

عمليات البحث منذ 25 يومًا

حملة عسكرية واسعة في طولكرم بحثًا عن المُطارد "نعالوة"

طولكرم _ بوابة الهدف

شدّدت قوات الاحتلال الصهيوني، صباح اليوم السبت، من إجراءاتها العسكرية على مدينة طولكرم، بنصب الحواجز على مداخلها والمفترقات المؤدية إليها عبر القرى والبلدات المحيطة.

وأفادت مصادر محلية، بأنَّ قوات الاحتلال تمركزت في حواجزها على مفترق فرعون ومدخل جبارة على طول طريق الكفريات جنوب طولكرم، وعلى مدخل قرية شوفة جنوب شرق طولكرم، ومفترق بزاريا وبلعا شرق المحافظة، وعلى طول طريق الجاروشية المؤدية إلى مناطق الشعراوية شمال طولكرم.

كما وكثفت قوات الاحتلال من تواجدها في الشارع الواصل بين ضاحية ذنابة وعزبة أبو خميش، وأغلقت الطريق الواصل بين بلدة بلعا وضاحية اكتابا شرق المدينة، كما أغلقت بشكلٍ كامل حاجز عناب شرق طولكرم، ومنعت كافة السيارات من العبور من كلا الاتجاهين، كما وأوقفت كافة المركبات المارة لساعات طويلة وسط إجراءات تفتيش مُشدّدة، ما تسبب في حدوث أزمة واختناقات مرورية في هذه المناطق.

واقتحمت قوات الاحتلال، فجر اليوم، ضاحية اكتابا وذنابة والجاروشية، وفتشت عدد من منازل المواطنين والمباني قيد الإنشاء بعد خلع أبوابها.

اقرأ ايضا: الاحتلال يمدد اعتقال أشقاء المطارد نعالوة للضغط عليه

جدير بالذكر أن قوات الاحتلال ومنذ أكثر من 25 يومًا، تواصل عمليات البحث والتمشيط والتفتيش، عن المطارد أشرف نعالوة، الشاب الذي قتل مستوطنيْن اثنين، وأصاب ثالث في عمليةٍ داخل مستوطنة "بركان".

ومدّدت محكمة الاحتلال العسكرية في معسكر "سالم" بمدينة جنين، الخميس، اعتقال أفراد من عائلة المطارد أشرف نعالوة؛ في محاولة للضغط عليه لتسليم نفسه.

يأتي ذلك بعد أن مددت المحكمة "الإسرائيلية" ذاتها، يوم الأربعاء، اعتقال والدتهم الأسيرة وفاء نعالوة؛ في محاولاتٍ مُستمرة للضغط على المُطارد أشرف، منفذ عملية "بركان" البطولية.