Menu
حضارة

6 أسرى يواصلون الإضراب عن الطعام

رام الله_ بوابة الهدف

يُواصل ستة أسرى في معتقلات الاحتلال إضرابهم المفتوح عن الطعام، رفضًا لسياسات الاحتلال وللاعتقال الإداري.

ومن بين الأسرى، أربعة في معتقل "هداريم"وهم: خليل أبو عرام، وكفاح حطاب، وعبد الرحمن أبو لبدة، وأحمد السير، ويضربون إسنادًا للأسيرات في معتقل "هشارون" اللواتي يمتنعن عن الخروج إلى ساحة الفورة منذ الخامس من أيلول/ سبتمبر الماضي وذلك احتجاجًا على تشغيل إدارة المعتقل للكاميرات.

بدوره، بيَّن نادي الأسير الفلسطيني، أن الأسيرين أبو عرام من الخليل، وحطاب من طولكرم يخوضان الإضراب الإسنادي منذ (17 يومًا)، والتحق بهما منذ ستة أيام الأسيران عبد الرحمن أبو لبدة من غزة، وأحمد السير من بيت لحم.

يُذكر أن الأسير كفاح حطاب معتقل منذ عام 2004 ومحكوم بالسّجن المؤبد مرتين، وخليل أبو عرام محكوم بالسّجن المؤبد سبع مرات وهو معتقل منذ عام 2002، كما أن الأسير عبد الرحمن أبو لبدة معتقل منذ عام 2007 ومحكوم بالسّجن لمدة (11 عامًا)، والأسير أحمد السير معتقل منذ عام 2013 ومحكوم بالسّجن لست سنوات.

كما ويواصل الأسير رزق رجوب (61 عامًا) من مدينة دورا إضرابه المفتوح عن الطعام منذ (15) يومًا رفضًا لاستمرار سلطات الاحتلال باعتقاله الإداري.

وذكر نادي الأسير أن الأسير رجوب والمعتقل منذ 27 تشرين الثاني/ نوفمبر 2017، قضى ما مجموعه في معتقلات الاحتلال قرابة (24 عامًا) بين أحكام واعتقال إداري. علمًا أنه خاض منذ تاريخ اعتقاله الأخير ثلاثة إضرابات أحدهما استمر لمدة (26 يومًا).

وشرع الأسير ماهر الأخرس (47 عامًا) من محافظة جنين إضرابه المفتوح عن الطعام منذ 9 أيام رفضًا لاعتقاله وإعادته للتحقيق.

ويُشار إلى أن الأخرس أسير سابق قضى ما مجموعه أربع سنوات ونصف في معتقلات الاحتلال.

وأكدت عائلة الأسير صدام عوض أن نجلها علق إضرابه المفتوح عن الطعام والذي استمر لمدة (20 يومًا)، وذلك بعد التوصل إلى اتفاق يقضي بتحديد سقف اعتقاله الإداري.

ويقبع في سجون الاحتلال نحو 6500 أسير فلسطيني، بينهم قرابة 450 مُعتقلًا إداريًا، جدّدت سلطات الاحتلال قرارات "الإداري" بحقهم عدّة مرات، ومنهم من تجاوز مجموع سنوات اعتقاله الإداري أكثر من 14 عامًا. وأصدر الاحتلال على مدار السنوات الثلاث الأخيرة، حوالي 4 آلاف قرار اعتقال إداري.