Menu
حضارة

التطبيع مستمر.. البحرين توجه دعوة لوزير الاقتصاد الصهيوني

بوابة الهدف _ وكالات

قالت وزارة خارجية الاحتلال الصهيوني، إنها تلقت الأسبوع الجاري، دعوة رسمية لمشاركة وزير الاقتصاد والصناعة في حكومة الكيان، إيلي كوهين، في مؤتمر "Startup Nations Ministerial"، والذي سيعقد في البحرين .

وبحسب موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت"، أنه من المُتوقع أن يناقش الوزراء من مختلف دول العالم إمكانيات زيادة أماكن العمل، ورفع وتيرة الانتعاش الاقتصادي بواسطة تسريع المبادرات.

وكان ولي العهد البحريني، سلمان بن حمد آل خليفة، التقى بمسؤولين صهاينة، أبرزهم شمعون بيرس، في منتدى دافوس. وعام 2005 قررت السلطات البحرينية رفع الحظر على دول البضائع الصهيونية للأسواق البحرينية، الأمر الذي عارضه مجلس النواب البحريني في نهاية العام نفسه. وفي عام 2006 ألغت البحرين مكتب المقاطعة للاحتلال.

وفي عام 2007 اجتمع وزير خارجية البحرين، خالد بن أحمد آل خليفة، مع نظيرته الصهيونية، تسيبي ليفني. وفي العام 2009، وصل وفد بحريني إلى الكيان، بداعي استلام 5 بحرينيين شاركوا في حملة بحرية لكسر الحصار الصهيوني المفروض على قطاع غزة. وفي العام نفسه، اقترح ولي عهد مملكة البحرين التواصل مع الصهاينة ووسائل إعلامهم.

وفي عام 2017، أطلق ملك البحرين دعوة، بحسب صحيفة "تايمز" البريطانية، لإنهاء المقاطعة العربية لـ"إسرائيل". وفي نهاية العام نفسه، زار وفد بحريني، يضم 24 شخصًا، من جمعية "هذه هي البحرين" دولة الاحتلال، تنفيذ لقرار إنهاء المقاطعة. وتزامنت الزيارة مع إعلان الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، اعتباره القدس عاصمة لدولة الاحتلال.

اقرأ ايضا: الوفاق البحرينية: لا مكان لنتنياهو والصهاينة في البحرين

زيارة كوهين الى البحرين تأتي بعد الزيارة التاريخية لنتنياهو إلى عُمان وعدة زيارات أخرى واستثنائية لمسؤولين ووزراء صهاينة إلى دول الخليج.

وتتسابق دول الخليج مُؤخرًا على تطبيع العلاقات مع العدو الصهيوني وإظهارها علنيًا. فبعد زيارة رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو إلى سلطنة عُمان ولقاءه السلطان قابوس بن سعيد، شارك وفدين رياضيين صهاينة في بطولات دولية في كلٍ من الإمارات و قطر .