Menu
حضارة

3 شهداء وعشرات الإصابات.. والعدوان يتواصل

المقاومة توسع دائرة قصفها للمستوطنات ردًا على العدوان

غزة_ بوابة الهدف

أعلنت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية، عن توسيع دائرة قصف المستوطنات "الإسرائيلية" المقامة على الأراضي المحتلة قرب قطاع غزّة، وذلك "رداً على العدوان الصهيوني على المنازل والمؤسسات المدنية.

وقالت الغرفة المشتركة في بيانٍ لها: "وإذا تمادى الاحتلال في عدوانه فإنها ستقوم بتوسيع دائرة النار بشكل أكبر".

جاء ذلك عقب قيام الاحتلال باستهداف مقر قناة الأقصى الفضائية وتدميره بشكلٍ كامل، إضافةً لاستهداف عدد من منازل المواطنين في خانيونس ومدينة غزة، واستهداف عدة مقرات مدنية.

كما قصفت طائرات الاحتلال منزلا من طابقين في رفح يعود لعائلة ضهير وسوته بالأرض، ومنزلا شرق خان يونس لعائلة البريم ودمرته بالكامل أيضًا.

وأفاد شهود عيان، بأن طائرات حربية من نوع "أف 16"، دمرت بعدة صواريخ مبنى فندق الأمل المكون من خمس طبقات، وسوته بالأرض، وأشاروا إلى أن مركبات الإسعاف هرعت إلى المكان، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

واستشهد ثلاثة مواطنين وأصيب عدد آخر مع مواصلة الاحتلال عدوانه على مناطق متفرقة في قطاع غزّة، بينما ردت المقاومة الفلسطينية بمئات الصواريخ تجاه المستوطنات والمواقع المقامة على الأراضي المحتلة.

واستشهد المواطنيْن محمد زكريا إسماعيل التتري (27 عامًا)، ومحمد زهدي حسن عودة (22 عامًا)،وأصيب 7 مواطنين، جراء استهدافٍ في شمال قطاع غزة، بينما استشهد المواطن حمد محمد موسى النحال (23 عامًا) وأصيب مواطن آخر بجروح جراء استهداف مجموعة من المواطنين شرق رفح.

ونعت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الشهيديْن التتري وعودة، مؤكدةً أنهما من مقاتلي "كتيبة الشمال" فيها، بينما نعت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، الشهيد النحال، وقالت إنه أحد عناصرها.

وشنت الطائرات الحربية سلسلة من الغارات طالت مواقع للمقاومة وأراضي زراعية، بينما طال شظايا بعض الصواريخ منازل المواطنين. واستهدفت الطائرات موقع القسام في غرب رفح، وموقع آخر في شرق خانيونس، إضافة لاستهداف أراضي زراعية قرب مسجد الخالدي، ومواقع قرب أبراج الندى وأبراج العودة، واستهدفت عدة غاراتٍ موقع فلسطين شمال القطاع.

وأعلنت المقاومة الفلسطينية، مساء الاثنين، عن بدء قصف مستوطنات الاحتلال "الإسرائيلي"، ردًا على جرائمه المتواصلة بحق الفلسطينيين.

وفي بيانٍ لها، قالت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة: "نعلن بدء قصف مواقع ومستوطنات الاحتلال بعشرات الصواريخ".

وحذّرت الغرفة العسكرية المشتركة، العدو الصهيوني بأنه في حال تمادى في عدوانه ردًا على قصف المقاومة لغلاف غزة الذي جاء ردًا على جريمته العدوانية الغادرة، فإن المقاومة ستزيد من مدى وعمق وكثافة قصفها لمواقعه ومغتصباته.

وأصيب أكثر من 10 مستوطنين جراء إطلاق المقاومة صواريخها تجاه غلاف غزة، فقد سقط صاروخ على منزل وآخر على حافلة للمستوطنين.