Menu
حضارة

طقطقة الظهر.. متى تكون خطيرة؟!

التكرار المستمر لطقطقة الظهر قد يتسبب بمشكلة طبية إذا نتج عنه الألم

غزة_ بوابة الهدف

كثيرون يلجأون إلى طقطقة الظهر، إذا ما شعروا ببعض التعب، سيّما بعد جلوسٍ لمدة طويلة، وهي حركة يليها بالعادة شعورٌ بالراحة، لكن هل تساءلت يومًا لماذا تُريحك هذه الحركة، وهل هي آمنة دائمًا أم لا، وما هي أسبابها أصلًا؟! ستعرف إجابات هذه الأسئلة كلّها في السطور التالية.

لا تزال طقطقة الظهر ظاهرة غير مفهومة، لكن في العموم تبقى طقطقة مفاصل الظهر غير ضارة طالما لم ينتج عنها الألم، ولكن التكرار المستمر لا يعتبر ظاهرة مزعجة فقط وإنما قد يتسبب في مشكلة طبية أيضًا في الظهر إذا نتج عنه الألم، لكن في العموم لم يتم تحديد نفع أو ضرر ناتج عن طقطقة المفاصل.

أسباب الرغبة في طقطقة المفاصل

يمكن أن يكون السبب في هذا الضغط السلبي الذي يقوم بسحب غاز النيتروجين مؤقتًا في المفصل، أما الأصوات التي تسمعها نتيجة طقطقة المفاصل تحدث في حال تداخل الأوتار على الأنسجة بسبب حدوث تعديلات طفيفة في مساراتها الانزلاقية، والذي يحدث مع تقدم العمر و تغير كتلة العضلات أو تغيير الحركة بشكل مفاجئ.

مضاعفات تكرار طقطقة الظهر

سبق وأن ذكرنا أن طقطقة الظهر لا تشكل خطرًا إلا في حالة التكرار المستمر لهذا الفعل، خاصة إذا كانت هذه الطقطقة مصحوبة بالألم فهذا قد يعني وجود تشوهات كامنة وراء هياكل المفاصل، مثل الغضاريف الفضفاضة أو الأربطة المصابة. بعض المرضى المصابون بالتهاب المفاصل، أو الالتهاب الكيسي أو التهاب الأوتار قد يلاحظون صدور أصوات الطقطقة بشكل أكبر وحدوث تورم.

علاج ألم الظهر

العلاج بتقويم العمود الفقري، يجب عليك عند اللجوء لهذا العلاج أن تستعين بشخص محترف ويمتلك الرخصة للقيام بذلك، حيث يمكن علاج آلام الظهر من خلال القيام بتقويم العمود الفقري من خلال التلاعب في المفاصل، وفي هذا العلاج يقوم مقوم العظام المختص بتغيير المفاصل في ظهرك خارج النطاق المعتاد لها من الحركة، لذلك يمكن أن تسمع صوت عالي عند حدوث ذلك، ويمكن أن تشعر بعدها ببعض الألم، وتبقى النتائج في النهاية مختلفة من شخص لآخر.

علاج ألم الظهر طبيًا

بالرغم من أن التمدّد وطقطقة الظهر يمكن أن تعطي إحساسًا بالراحة، لكن يمكن أن تكون حالتك تتطلب العناية الطبية خاصة إذا كانت آلامك شديدة أو متطورة، قم بزيارة الطبيب إذا استمر الشعور بالآلام لمدة 3 أيام حيث يقوم الطبيب بوصف أدوية لتخفيف الألم أو أدوية مضادة للالتهابات، وفي معظم الحالات الشديدة الألم، إذا لم تنجح الأدوية العادية في علاج الحالة يمكن اللجوء حينها للجراحة.

في النهاية عزيزي القارئ لا تدع الشعور المؤقت بالراحة الذي ينتج عن طقطقة مفاصل ظهرك يجعلك تقوم بالتكرار المستمر لهذه الحركة حتى لا ينقلب الأمر عليك.