Menu
حضارة

في فصل الشتاء.. لا تتوقف عن تناول الفاكهة الذهبيّة

البرتقال يزيد من مناعة الجسم

بوابة الهدف_ وكالات

البرتقال

يُسمى الصينيّون البرتقال فاكهة السعادة، ويحتوي البرتقال على قيمة غذائيّة عالية من المعادن والفيتامينات وإنّ تناول حبة واحدة يومياً يحافظ على صحة وسلامة الجسم، ويقي من الإصابة بأمراض متعددة.

فوائد البرتقال العلاجية للجسم

زيادة مناعة الجسم بسبب الصيغة المركّبة من الفيتامينات التي تسدّ حاجة الجسم عند تناول كأس من عصير البرتقال أو تناول حبّة واحدة منه.

الحفاظ على صحّة الخلايا والأنسجة المكوّنة للجلد بسبب مضادّات الأكسدة الموجودة فيه.

حماية القلب من الإصابة بالجلطات المفاجئة.

تنقية الأوعية الدموية والشرايين من الكولسترول. تنقية الجسم من السموم.

الحفاظ على توازن الجسم والسيطرة على الهرمونات المسؤولة عن الإباضة، وتأخير سنّ اليأس بسبب عنصر الكالسيوم والبوتاسيوم الموجود فيه بنسبة عالية.

علاج أمراض الربو والتهاب القصبات الحادة.

التخفيف من أعراض البرد والإنفلونزا.

تجديد الخلايا والتئام الجروح. تخليص الجسم من أيّ أثار للأدويّة والموادّ الكيميائيّة.

تقوية عضلة القلب وتنظيم عمل الدورة الدمويّة.

تفتيت الحصى الذي يتراكم في الكلى وطرده خارج الجسم.

فوائد البرتقال للشعر

أثبتت الدراسات الحديثة في المعهد العلمي بولاية كالفورنيا أنّ البرتقال يحتوي على موادّ تلائم بطبيعتها فروة الرأس، وأنّ الزيت المستخرج من القشور هو العلاج الفعّال والقويّ الذي أثبت فعاليّته في التخلّص من قشرة الرأس وتساقط الشعر بمدّة قياسيّة، والزيادة في لمعانه وطوله، غير أنّه يقلل من إفراز العرق داخل بصيلة الشعر ويحافظ على نظافته ورطوبته لوقت طويل.

فوائد البرتقال للبشرة

زيادة ترطيب البشرة.

إعطاء البشرة النضارة والحيوية وإعادتها بمظهر الشباب.

التخلّص من التجاعيد والخطوط التي تظهر حول العينين.

توحيد لون الجلد.

حماية البشرة من أشعة الشمس.

المحافظة على نسبة السوائل في الجسم.

التخلّص من الأملاح المتراكمة.

العلاج من النمش والبقع الداكنة على الجسم والوجه.

هذا وأثبتت دراسة حديثة أنّ البرتقال وبتركيبته القوية من الفيتامينات والمعادن يساعد في التخلّص من مادة النيكوتين الموجودة في الكلى، ويُعيد الحيوية والنشاط لكلّ من الكبد والقلب، وذلك يتمّ عن طريق المداومة على تناول كأس من عصير البرتقال الطبيعيّ والمركّز بشكل يوميّ أو تناول حبة برتقال طازجة، غير أنّه يساعد في عملّية الإقلاع عن التدخين عند شرب كأس منه كلّ صباح على الريق وعند الرغبة في التدخين، ومع الوقت سوف يتخلّص الشخص المدخن من حالة التدخين.