Menu
حضارة

يعود لـ 9 آلاف عام.. الاحتلال يسرق قناعًا أثريًا اكتُشف في الخليل

القناع الأثري

الخليل _ بوابة الهدف

اكتشف فلسطينيّون قناعًا حجريًا أثريًا، يعود لأكثر من 9 آلاف عام في مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة، وقد استولت عليه سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" عقب العثور عليه.

والقناع الأثري، واحد من 15 قناعاً مماثلاً في العالم. وتزعم سلطات الاحتلال أنها "استعادت القناع من سارقين في أوائل العام الجاري".

ويعود تاريخ تشكيل القناع، المصنوع من الحجر الرملي الوردي والأصفر اللون، إلى أواخر العصر الحجري.

ويظهر من القناع أنه صُنع "بصورة طبيعية جداً، فيمك رؤية أن عظام الوجنات وكذلك الأنف مُشكّلين بطريقة مثالية".

وتشير الثقوب الموجودة على أطراف القناع أيضاً إلى احتمال تعليقه على الجدران بهدف الزينة.

وقالت هيئة الآثار التابعة للاحتلال في تصريح، إن هذه القطعة الأثرية تعود إلى بدايات حقبة استقرار الصيادين الأوائل وتفكيرهم بالزراعة وتربية الحيوانات: "بالتزامن مع تغير البنية المجتمعية والارتفاع الحاد في الممارسات والطقوس الدينية".

ويُعد هذا القناع واحد من مجموع 15 منتشرين في العالم، 13 منها مقتنيات خاصة ما يجعلها بعيدة عن متناول الدراسة.

وتحاول سلطات الاحتلال سرقة الآثار الفلسطينية الموجودة في أماكن متعددة من مدن فلسطين المحتلة، في محاولةٍ لتغيير التاريخ وحرف مساره، بإظهار أنه يعود لها منذ آلاف الأعوام.