Menu
حضارة

جمعية سردينيا فلسطين تحيي يوم التضامن مع شعبنا الفلسطيني

سردينيا _ بوابة الهدف

بمناسبة يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني، نظمت جمعية سردينيا – فلسطين، مساء الأربعاء، في مقر الجمعية فعالية تضامنية مع الشعب الفلسطيني تحت عنوان ( غزة بين الواقع والمستقبل فن ومقاومة)، بحضور العشرات من المتضامنين الايطاليين، حيث استضافت عبر تقنية الفيديو كونفرنس عضو اللجنة المركزية العامة للجبهة ومسئول لجنة الأسرى في غزة علام كعبي.

كما وتخلل الفعالية فقرات شعرية وموسيقية عن ثقافة المقاومة، وافتتاح معرض صور عن غزة لمصورين من غزة يستمر لمدة أسبوع.

وافتتح الفعالية مسئول الجمعية الدكتور فوزي إسماعيل، مستعرضًا تاريخ الشعب الفلسطيني النضالي ضد الاحتلال.

ورحب الرفيق كعبي خلال كلمته بمنظمي الفعالية والحضور والذين أكدوا على تضامنهم مع شعبنا الفلسطيني، وايمانهم بعدالة قضيتهم، مُستعرضًا الأوضاع الفلسطينية الراهنة، وخصوصًا واقع غزة وظروفها الراهنة تحت الحصار والعدوان.

كما تحدث عن مسيرات العودة، واعتبرها "محطة نضالية هامة في تاريخ الشعب الفلسطيني حققت وما زالت العديد من الإنجازات، وتحت لوائها توحد شعبنا وأبدع في الميدان"، مُشيرًا أنها "متواصلة ومستمرة حتى تحقيق أهدافها".

واستعرض كعبي المحطات النضالية الهامة التي خاضتها المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، والتي أكدت أنها "مقاومة صلبة وعصية على الكسر رغم ضعف امكانياتها مقابل الإمكانيات العسكرية الصهيونية الهائلة"، مُتطرقًا إلى الجولة الأخيرة والتي أبدعت فيها المقاومة من خلال غرفة العمليات المشتركة في إدارة المعركة، وحققت خلالها قوة الردع ومعادلة جديدة.

وتطرق الكعبي إلى الظروف المأساوية التي تعيشها الحركة الأسيرة داخل قلاع الأسر، وحالة الصمود الأسطورية والتصدي البطولي لإجراءات وممارسات مصلحة السجون، داعيًا "لتوسيع رقعة التضامن معهم وخصوصًا مع الأسيرات والأسرى الإداريين والمرضى والقاصرين"، مُوجهًا التحية إلى الرفيق القائد أحمد سعدات والرفيقة المناضلة خالدة جرار وجميع الأسيرات والأسرى في سجون الاحتلال.

unnamed.jpg
unnamed (6).jpg
unnamed (7).jpg
unnamed (5).jpg
unnamed (4).jpg
unnamed (3).jpg
unnamed (1).jpg
unnamed (2).jpg