Menu
حضارة

كرينبول: نعمل على حل أزمة العائلات المدمرة منازلها

غزة_ بوابة الهدف

قال مفوض عام وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، بيبر كرينبول، إنّ الوكالة تعمل على حلّ مشكلة العائلات المدمّرة منازلها جراء العدوان على قطاع غزة عام 2014.

وأضاف كرينبول، خلال مؤتمرٍ في غزّة، يوم الثلاثاء: "أفهم خيبة الأمل للعائلات التي دُمرت بيوتها في 2014، وأعدهم بأن من أولوياتنا بناء منازلهم"، وأدعوهم أن "لا تكون تظاهراتها تعيق تقديم الخدمات مثل التعليم والصحة".

وحول أزمة الموظفين جراء تقليصات الوكالة، قال: "أعرف تمامًا ما الذي يعنيه فقدان الوظيفة بالنسبة لعائلات الموظفين، وهذا الأمر لم نكن نود أن نراه خصوصًا في #غزة، وأعد باتخاذ الإجراءات لنواصل العمل معهم في هذه الفترة".

وتابع المفوض العام قوله: "نجحنا في فتح المدارس بموعدها لـ 280 ألف طالب و580 ألف طالب في المناطق الخمسة، وكل عيادات الأونروا بقيت مفتوحة واستطعنا الحفاظ على توزيع المواد الغذائية لأكثر من مليون فلسطيني في #غزة".

وجاء في المؤتمر: "نقف اليوم ونحن استطعنا أن نحمي معظم الوظائف والخدمات، رغم أن البعض فقد وظيفته، لكنه شيء يبعث على الرضا فعلًا".

ووجّه الشكر إلى كل المانحين والشركاء الذين حافظوا على الخدمات التي تقدمها الوكالة، مضيفًا: "19 دولة وقعت معنا اتفاقيات لتمويل الأونروا لعدة سنوات، وهذا أمر جيد".

وقال إن الوكالة نجحت هذا العام رغم قطع المساعدات، بأن تتخطي العجز من أكثر من 400 مليون لـ 21 مليون دولار، وهذا يعتبر نجاحاً كبيراً وتاريخياً، مشيراً إلى أنها ستسعى ليكون عام 2019 عاماً هادئاً، ويوجد به استقرار مالي.

وأعرب عن شكره لدول الاتحاد الأوروبي والخليج وأمريكا اللاتينية وآسيا، الذي ساهموا في مواجهة هذا العجز الكبير.

وقال: “بكل زياراتي حول العالم، خلال هذا العام، كان هناك اهتمام كبير، وتقدّم المانحون لتغطية هذا العجز، وهذه رسالة للاجئين بأن العالم لن ينساكم”. 

وأضاف: “على الأقل أود أن تكون هناك اتفاقيات تمويل متعدد السنوات مع دول الخليج، وللأسف الوضع سيبقى صعباً خاصة في ظل أن أمريكا قالت: إنها ستعطي صفر من المساعدات في 2019.