Menu
حضارة

النخالة: على السلطة الاعتراف بفشل مشروع التسوية

غزة_ بوابة الهدف

قال أمين عام حركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة، إنّ مشروع التسوية مع الاحتلال "الإسرائيلي" قد فشل والوضع في الضفة الغربية أكبر دليل على ذلك.

وخلال لقاءٍ تلفزيوني عُرض مساء الأربعاء، قال النخالة: "وصلنا لحالة انسداد كبيرة في قضية المصالحة... ولا نستطيع أن نتحدث عن انقسام بمعزل عن الوجود الاسرائيلي الذي يسيطر على كل مفاصل الحياة لدي الفلسطينيين".

واعتبر أنّ "السلطة فشلت في خلق سيرورة لعملية السلام المفترضة مع إسرائيل"، داعيًا السلطة الفلسطينية وقيادة حركة فتح إلى الاقرار والاعتراف بأن مشروع التسوية فشل، وأن هناك متغيرات كثيرة حدثت.

وأضاف النخالة قائلًا: "المتغيرات الحاصلة تفرض على قيادة فتح الاعتراف بمكونات جديدة لدي الشعب الفلسطيني والتعامل على أساس الشراكة، ويجب أن يكون ذلك في مقاربة جديدة في سياسية فتح الداخلية".

وشدّد على أنّ "ما تطالب به السلطة من شروطها لعودتها إلى قطاع غزة لا يمكن تطبيقها إطلاقًا".

وقال إنّ "الحل الوحيد هو إعادة برمجة المشروع الفلسطيني الوطني وصياغته من جديد".