Menu
حضارة

خسارة صادمة لريال مدريد تُبعده 10 نقاط عن برشلونة

بوابة الهدف _ وكالات

تعرّض ريال مدريد لخيبة جديدة مريرة عندما سقط على ملعبه وبين جماهيره أمام ريال سوسييداد المتعثّر 0-2، ليبتعد بطل أوروبا عن المربع الذهبي لدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم وبات يتأخّر بـ 10 نقاط عن غريمه برشلونة.

ومنح ويليان جوزيه التقدّم للفريق القادم من إقليم الباسك في الدقيقة الثالثة.

وبعدما أهدر ريال العديد من الفرص وتجاهل الحكم المطالب باحتساب ركلتي جزاء وطُرد لوكاس فاسكيز، حسم روبن باردو لاعب الوسط الفوز بضربة رأس قبل ست دقائق من النهاية.

ورحلت مجموعة كبيرة من جماهير صاحب الأرض مبكراً في حالة حزن بينما أطلق آخرون صيحات الاستهجان ضد الفريق بعد نهاية المباراة بعدما حقق سوسييداد، في أول مبارياته مع المدرب الجديد إيمانول ألغواسيل بعد إقالة أسير غاريتانو، أول فوز على ملعب "سانتياغو برنابيو" منذ 2004.

وتراجع ريال، الذي تعادل 2-2 مع فياريال المتعثّر يوم الخميس، إلى المركز الخامس برصيد 30 نقطة بعد 18 مباراة متأخّراً بعشر نقاط عن برشلونة المتصدر الذي تغلب 2-1 على مستضيفه خيتافي.

وقال سانتياغو سولاري مدرب ريال الذي خسر للمرة الثانية في الدوري منذ توليه المسؤولية خلفاً لجولن لوبيتيغي في نهاية تشرين الأول/ أكتوبر: ”كل شيء سار ضدنا اليوم. البداية كانت سيئة ولعبة مؤسفة في الدقائق الأولى وعلى هذا المستوى تدفع ثمن كل خطأ".

وأضاف: ”فعلنا كل شيء لقلب المباراة. حصلنا على العديد من الفرص لكن لم نستغلّها وفي كرة القدم الأهداف هي التي تصنع الفارق. طالبنا بالحصول على ركلة جزاء ولا أحد يفهم لماذا لم تُحتسب“.

وأضاف: ”أمنح الحكم الحق في التشكيك في الواقعة الأولى لكن الثانية تُحتسب في كل يوم من الأسبوع“.

وأحرز النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفه السابع في آخر أربع مباريات في "الليغا" ليقود برشلونة لفوز صعب 2-1 على مستضيفه خيتافي وتوسيع صدارته إلى خمس نقاط.

ومنح ميسي التقدم للفريق الكتالوني في الدقيقة 20 من زاوية صعبة.

وضاعف الأوروغوياني لويس سواريز من تقدّم برشلونة في الدقيقة 39 بتسديدة مباشرة مذهلة من خارج منطقة الجزاء لكن خيتافي قلّص الفارق قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول عبر خايمي ماتا من مدى قريب بعد هجمة رائعة.

ويملك برشلونة، الذي حصد اللقب في سبعة من آخر عشرة مواسم، 40 نقطة من 18 مباراة متقدماً بخمس نقاط على أتلتيكو مدريد الذي اكتفى بالتعادل 1-1 مع مستضيفه إشبيلية صاحب المركز الثالث في وقت سابق.