Menu
حضارة

مادورو يهدد "مجموعة ليما" ويمهلها 48 ساعة!

مادورو

هدد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو دول "مجموعة ليما" بردٍ دبلوماسي قاسٍ على عدم اعترافها بولايته الجديدة كرئيس لفنزويلا وأمهلها ثماني وأربعين ساعة لتغيير الموقف.

هذا واستدعت وزارة الخارجية الفنزويلية الممثليين الدبلوماسيين لدول مجموعة ليما من أجل تسليمهم مذكرات احتجاج بشأن محاولات دولهم التدخل في شؤون فنزويلا الداخلية والتعدّي على سيادتها.

وأشار بيان الخارجية إلى أن "مجموعة ليما تعمل على التحريض لحصول انقلاب في فنزويلا"، مُؤكدًا أنّ تنصيب الرئيس نيكولاس مادورو لولايةٍ جديدةٍ سيَجري اليوم بنحوِ ينسجم مع الدستور الفنزويلي.

وكان الزعيم اليساري نيكولاس مادورو قد فاز بفترة ولاية جديدة مدتها ست سنوات في انتخابات فنزويلا التي جرت 20 أيار / مايو 2018، لكن منافسيه الرئيسيين رفضوا نتائج الانتخابات.

مجموعة ليما 

تضم مجموعة ليما، التي تشكلت في آب/أغسطس 2017، البيرو والأرجنتين والبرازيل والمكسيك وبنما وباراغواي وسانت لوسيا وكندا وكولومبيا وهندوراس وكوستاريكا وغواتيمالا.