Menu
حضارة

خاصمزهر لـ الهدف : معبر رفح سيبقى مفتوحاً بقرار من الرئيس المصري  

جميل مزهر.jpg

غزة – خاص بوابة الهدف

قال جميل مزهر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مساء اليوم،" إن الوفد الأمني المصرى أبلغ الفصائل الفلسطينية بمدينة غزة، استمرار مصر بفتح معبر رفح البري والعمل بجدية على إنهاء الحصار وتخفيف معاناة الشعب الفلسطيني في القطاع .

وأوضح مزهر خلال اتصال هاتفي مع بوابة الهدف أن الوفد المصرى أخبرهم أن قرار فتح المعبر جاء بشكل سيادي من قبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ووزير المخابرات عباس كامل.

وبين مزهر أن الوفد المصري جدد تأكيده على وقوف بلاده بجانب الشعب الفلسطيني وقضيته في مواجهة كافة المخاطر المحدقة بالقضية الفلسطينية . مشيراً إلى  أن الوفد شدد على استمرار رعاية القاهرة لملف المصالحة الفلسطينية والبحث عن حلول جذرية من أجل احداث اختراق ملموس في المصالحة.

وكان قد وصل وفدٌ أمني من المخابرات العامة المصرية، برئاسة وكيل المخابرات العامة اللواء أيمن بديع مسؤول الملف الفلسطيني في المخابرات اللواء أحمد عبد الخالق،مساء الخميس، إلى قطاع غزّة، لعقد اجتماعاتٍ تتعلّق بالمصالحة والأوضاع السياسيّة المتوترة.

وعقد الوفد اجتماع مع قيادة حركة حماس في مكتب رئيسها إسماعيل هنيّة غرب غزّة بحضور الفصائل فيما التقي الليلة بعضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، مفوض عام التعبئة والتنظيم  في قطاع غزة أحمد حلس.

وجاء زيارة الوفد عقب تدهور الأوضاع السياسيّة في القطاع، بين حركتي حماس وفتح، وتعثّر المصالحة.

وأعلنت السلطة الفلسطينية، يوم الاثنين، سحب جميع موظفيها العاملين على معبر رفح، وذلك بسبب ما أسمته "ممارسات حركة حماس في غزة".

وفي مطلع نوفمبر 2017 تسلمت السلطة رسميًا معابر غزة، ضمن اتفاق المصالحة الذي وقع في القاهرة آنذاك، وقد أعيد تشغيل المعبر في مايو 2018.